احتجاجات تجبر الصين تمديد محادثات منشأة اليورانيوم

المزيد من المحتجين بإقليم في الصين يتأهبون للخروج خلال اليومين القادمين، والسلطات تتعهد بتمديد محادثات منشأة معالجة اليورانيوم عشرة أيام أخرى.

احتجاجات تجبر الصين تمديد محادثات منشأة اليورانيوم

هونغ كونغ – أجبر مئات المحتجين في مدينة بجنوب الصين السلطات على تمديد مشاورات حول خطط بناء منشأة لمعالجة اليورانيوم، مما يؤكد على حساسية السلطات المتزايدة تجاه الاحتجاجات.

 

وقالت قنوات تلفزيونية في هونغ كونغ إنّ المسؤولين في مدينة جيانجمين بإقليم جوانجدونغ تعهدوا على صفحات موقع الكتروني رسمي بتمديد المحادثات عشرة أيام أخرى، وذلك في غضون ساعات من خروج مسيرة احتجاجية إلى مكاتب المدينة شاركت فيها عائلات بأكملها.

 

وعلق المحتجون لافتة في شوارع المدينة كتب عليها “نريد أطفالاً لا ذرات” ورددوا الهتافات.

 

ومن المقرر خروج المزيد من الاحتجاجات في المدينة التي يعيش فيها مزيج من العمال المهاجرين الفقراء والمتقاعدين الصينيين الأيسر حالاً والمستثمرين.

 

وأثار مشروع بناء المنشأة على مساحة 230 هكتارا في قلب منطقة دلتا نهر بيرل الصناعية في الصين استياء في هونغ كونغ وماكاو.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث