أكراد تركيا يعينون متشدداً للجناح السياسي

حزب العمال الكردستاني يتعهد بمواصلة جهود السلام في بيانه له دون أن يورد سبباً للإطاحة بكارايلان.

أكراد تركيا يعينون متشدداً للجناح السياسي

اسطنبول – عيّن المتمرّدون الأكراد في تركيا ناشطاً متشدداً في مواقفه كرئيس مشارك للجناح السياسي لحزب العمال الكردستاني، ليحلّ محلّ زعيم معتدل نسبياً، مما يهدد عملية السلام مع أنقرة التي تعثرت بفعل تجدد أعمال العنف.

 

وأكد الجناح السياسي لحزب العمال الكردستاني علناً التزامه بإنهاء الصراع الذي أودى بحياة 40 ألف شخص على مدى 29 عاماً.

 

لكن الإطاحة بمراد كارايلان نائب زعيم حزب عبد الله أوجلان وتعيين المتشدد جميل باييك والناشطة بسي هوزات بدلاً منه لرئاسة الجناح السياسي معاً، تزامن مع تعثر عملية السلام في الأسابيع القليلة الماضية.

 

وتعهد حزب العمال الكردستاني في بيان بمواصلة جهود السلام، ولم يورد البيان سبباً لتغيير كارايلان.

 

وقالت وسائل إعلام تركية إن كارايلان عُين رئيساً للجناح العسكري لحزب العمال الكردستاني، لكن لم يتسن على الفور التأكد من ذلك.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث