النيابة المصرية تحقق في أحداث الحرس الجمهوري

النيابة المصرية تحقق في أحداث الحرس الجمهوري

النيابة المصرية تحقق في أحداث الحرس الجمهوري

القاهرة – انتهت نيابة مصر الجديدة الإثنين، من معاينة الأحداث التي حدثت أمام مقر الحرس الجمهوري بعد الاشتباكات التي دارت بين أفراد جماعة الإخوان المسلمين وقوات الجيش.

 

وعثر أعضاء النيابة على فوارغ طلقات نارية حية وطلق خرطوش وآثار بقايا مولوتوف بمحيط الحرس الجمهوري.

 

هذا وقد أمرت النيابة بإرسال جثث المتوفين في تلك الأحداث إلى الطب الشرعي لتشريحها، وبيان سبب الوفاة والتصريح بدفن الجثث، وسينتقل فريق من النيابة إلى المستشفيات للاستماع إلى أقوال المصابين.

 

يذكر أن اشتباكات مسلحة قد دارت فجر الإثنين أمام دار الحرس الجمهوري، أسفرت عن استشهاد ضابط وإصابة عدد من المجندين، منهم 6 حالتهم خطيرة، تم نقلهم إلى المستشفيات العسكرية ومقتل 35 شخصاً.

 

وكانت القوات المسلحة قد ذكرت في بيان رسمي لها صباح الإثنين: “في الساعة 4 فجرا قامت مجموعة إرهابية مسلحة بمحاولة اقتحام دار الحرس الجمهوري بشارع صلاح سالم، والاعتداء على قوات الأمن من القوات المسلحة والشرطة المدنية، مما أدى إلى استشهاد ضابط وإصابة عدد من المجندين، منهم 6 حالتهم خطيرة، تم نقلهم إلى المستشفيات العسكرية”.

 

ونجحت القوات في القبض على 200 فرد منهم وبحوزتهم كميات كبيرة من الأسلحة النارية والذخائر والأسلحة البيضاء وزجاجات المولوتوف، وتم فتح طريق صلاح سالم وجار القبض على باقي الأفراد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث