خارطة الطريق: رئيس حكومة بصلاحيات الرئيس

مصدر عسكري يكشف تفاصيل الخارطة التي تتضمن تشكيل مجلس وزراء مصغر، تقنين صلاحيات رئيس الحكومة، وانتخابات رئاسية خلال 8 أشهر.

خارطة الطريق: رئيس حكومة بصلاحيات الرئيس

القاهرة – (خاص) من محمد عزالدين

كشف مصدر عسكري مسؤول عن تفاصيل خارطة الطريق للمستقبل، التي أعلنت عنها القوات المسلحة المصرية، وتبدأ خطواتها باختيار رئيس للحكومة تتفق عليه كافة القوى السياسية، حيث جرى بالفعل التواصل مع الجميع لتحديد الاسم المتفق عليه.

 

وتتضمّن الخارطة منح رئيس الحكومة صلاحيات رئيس الجمهورية كاملة، ليسارع بتشكيل مجلس وزراء مصغر، لإدارة شؤون البلاد لفترة انتقالية، على أن تقدم القوات المسلحة كل الدعم له، دون أي تدخل فى عمله، كما سيتم إصدار قرار من الجيش، يجري فيه تحديد  الصلاحيات الممنوحة لرئيس الحكومة.

 

كما تتضمن الخارطة فترة انتقالية، تتراوح بين 6 و8 أشهر، تجرى خلالها انتخابات رئاسية، على أن يتم العمل بدستور 71، لحين وضع دستور جديد، وركزت خارطة طريق الجيش، فيما يتعلق بتشكيل لجنة وضع الدستور، على أن تضم جميع فئات المجتمع، دون استبعاد أي فصيل.

 

وكشفت مصادر أنّ القوات المسلحة بدأت في مواجهة حملة التشويه التي يقوم بها تنظيم الأخوان على مستوى المجتمع الدولي، وإظهار تدخل الجيش بأنه انقلاب عسكري، حيث قامت المؤسسة العسكرية بالتواصل مع منظمات المجتمع الدولي للتأكيد على أنّ تدخل الجيش هو تلبية لإرادة الشعب، وهو حق ديمقراطي أصيل لها وللشعب.

 

وعلى صعيد آخر، قال عمال المطابع الأميرية المصرية، إنّ الرئيس محمد مرسي أصدر قراراً بإقالة القائد العام للقوات المسلحة ووزير الدفاع الفريق أول عبد الفتاح السيسىي.

وأضافوا أن إدارة المطابع صرفت اليوم عدداً كبيراً من العاملين قبل انتهاء وردية العمل دون أسباب معروفة، وأكدوا أن عدد من العمال المنتمين لجماعة الأخوان أطلقوا خبراً وسط العاملين قبل انصرافهم أن مرسي أصدر القرار المذكور.

 

وقالت مصادر أن بعض المحسوبين على نظام حكم الأخوان قد زاروا المطابع الأميرية صباح اليوم برفقة ضباط يعتقد أنهم من إدارة الحرس الجمهوري التي تأخذ أوامرها المباشرة من الرئيس محمد مرسي، ولم يفصحوا عن السبب الحقيقي للزيارة.

ونفت المصادر علمها ما إذا كانت الزيارة تتعلق بمحاولة محو أي أثار متعلقة بقضية تزوير بطاقات الإقتراع في الانتخابات الرئاسية الأخيرة التي فاز بها محمد مرسي ضد الفريق أحمد شفيق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث