متظاهرو التحرير يعلنون مرسي رئيساً سابقاً

"جبهة 30 يونيو" تعلن اعتصامها حتى رحيل مرسي وتلبية مطالب الشعب، وتقول أنها ملتزمة بالتصور المطروح لمرحلة ما بعد مرسي.

متظاهرو التحرير يعلنون مرسي رئيساً سابقاً

 القاهرة- (خاص) من عمرو علي

 

توافد عشرات الآلاف من المواطنين من محافظات مصر المختلفة منذ الصباح الباكر للتجمع في ميدان التحرير، تمهيداً للتحرّك والاعتصام أمام قصر الاتحادية لمطالبة الرئيس محمد مرسي بالرحيل حسب وعدهم في 30 حزيران/يونيو، معلنين عدم اعترافهم بمحمد مرسي رئيساً للجمهورية.

 

وشهد ميدان التحرير توافد عشرات الآلاف من محافظات مصر المختلفة، ومعهم ملابسهم ومستلزمات الإقامة، وقاموا بافتراش الأرض داخل الميدان وجنباته المختلفة.

 

ومن ناحيتها، أمّنت اللجان الشعبية مداخل ومخارج الميدان، وقامت بتفتيش المواطنين لمنع دخول أية أسلحة أو آلات حادة داخل الميدان التزاماً بالسلمية التي أعلن عنها المتظاهرون مراراً حفاظاً على أرواح المواطنين، كما رفع عشرات الآلاف أعلام مصر فقط مرددين هتافات “ارحل ارحل” و”الشعب يريد إسقاط النظام” في إشارة واضحة لرحيل الرئيس محمد مرسي.

 

وأعلنت “جبهة 30 يونيو” بدء اعتصام مفتوح اليوم أمام قصر الاتحادية وفي ميدان التحرير وجميع ميادين الثورة فى محافظات مصر، حتى رحيل محمد مرسي والاستجابة لمطالب الشعب المصري المشروعة، معتبرة أنّ مرسي أصبح رئيساً سابقاً، ومُجددة في ذات الوقت تأكيدها على التصور السياسي الذى طرحته الجبهة وحملة تمرّد لإدارة مرحلة ما بعد مرسي.

 

وأكدت الجبهة الالتزام الكامل بسلمية المسيرات والمظاهرات والاعتصامات، والالتزام بالهتافات الموحّدة التي تجمع المصريين فى مظاهرات اليوم، برفع أعلام مصر ورايات شهداء الشعب المصري دون رفع أي رايات حزبية أو صور شخصيات أو غيره.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث