انتقادات تطال أوباما لتشبيهه مانديلا بجورج واشنطن

موقف مانديلا المعارض للولايات المتحدة يدفع ساسة أمريكيون لانتقاد أوباما لأنه شبهه بجورج واشنطن "محبوب أميركا".

انتقادات تطال أوباما لتشبيهه مانديلا بجورج واشنطن

واشنطن – انتقد عدد من المراقبين والساسة في الولايات المتحدة، الرئيس الأميركي باراك أوباما، الذي يزور القارة السوداء حالياً، بسبب تشبيهه الزعيم الأفريقي المريض نيلسون مانديلا، بالرئيس الأميركي الراحل جورج واشنطن.

 

وقال مصدر أمريكي: “أوباما، الذي استقبلته الاحتجاجات في جنوب أفريقيا، أكد في مؤتمر صحفي أن نيلسون مانديلا، الزعيم المريض ورمز مكافحة الفصل العنصري، يشبه بطلاً أميركياً مشهوراً جداً”.

 

وكان مصدر إعلامي نقل عن أوباما قوله إنّ: “مانديلا أظهر لنا ما الذي يمكن تحقيقه عندما يتم اعتبار كرامة الإنسان، واحترام القانون، والمساواة بين الناس، أولوية قصوى”.

 

وأضاف أوباما: “نيلسون مانديلا دافع أيضاً عن فكرة أنّ رفاه البلاد هو أكثر أهمية من مصالح شخص واحد”. وفي هذا شبّه بينه وبين جورج واشنطن الذي قال بعد ولايتين رئاسيتين إنه اكتفى وإنه يريد أن يكون مواطناً فقط.

 

واجتذبت كلمات أوباما الكثير من الانتقادات في الولايات المتحدة، ذلك لأنه شبه نيلسون مانديلا بزعيم أميركي محبوب جداً، رغم أن الأول دأب على انتقاد الولايات المتحدة في مناسبات عديدة.

 

وذكّر أحد المصادر الإعلامية بمواقف مانديلا من السياسة الأميركية، وقال: “تذكرون أن مانديلا انتقد سياسة الولايات المتحدة في العراق في كانون الثاني/يناير عام 2003”.

 

وأعاد التذكير بتصريحات مانديلا آنذاك، والذي قال إن أميركا: “قوة كبيرة لديها رئيس (جورج بوش) لا بصيرة عنده، ولا يستطيع أن يفكر بشكل سليم، ويريد الآن أن يغرق العالم في محرقة.. إذا كان هناك دولة ارتكبت فظائع لا توصف في العالم، فهي الولايات المتحدة الأميركية”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث