موراي يتقدم وقاهر فيدرر يخرج من ويمبلدون

موراي يتقدم وقاهر فيدرر يخرج من ويمبلدون

موراي يتقدم وقاهر فيدرر يخرج من ويمبلدون

لندن – حقق البريطاني آندي موراي فوزاً مقنعاً على الإسباني تومي روبريدو ليصعد إلى الدور الرابع، في يوم شهد نجاحًا غير مألوف للبريطانيات في بطولة ويمبلدون للتنس، وعودة قاهر السويسري روجيه فيدرر إلى أرض الواقع.

 

 

ويسعى موراي لأن يصبح أول لاعب بريطاني يحرز لقب منافسات فردي الرجال في ويمبلدون منذ عام 1936.

 

وبعد يومين فقط من الإطاحة بحامل اللقب السويسري روجيه فيدرر صاحب الألقاب السبعة في ويمبلدون، بدا أن الأوكراني سيرجي ستاخوفسكي قد استنفذ قواه في الدور السابق.

 

ولم يظهر اللاعب الاوكراني بنفس المستوى المتميز الذي بدا عليه عندما تفوق على فيدرر، وخسر أمام النمساوي يورجن ميلتسر 6-2 و2-6 و7-5 و6-3 في الدور الثالث.

 

وبخروج الاسباني رفائيل نادال وفيدرر أصبح الروسي ميخائيل يوجني المصنف 20 هو أعلى اللاعبين تصنيفاً في الجزء الخاص بموراي من القرعة، ويرى اللاعب البريطاني أن ذلك يضع ضغوطاً عليه، وأن بعض الناس تتحدث عن ضرورة وصوله إلى النهائي على الأقل.

 

وقال “أعتقد انني اتعرض لضغوط أكثر حاليا بخروج نادال وفيدرر”.

 

وأضاف “يجب أن تكون محترفا بما يكفي من أجل تجنب التأثر بذلك”.

 

وتفوق موراي المصنف الثاني على روبريدو المصنف 29 بفضل ضرباته القوية خلال المباراة.

 

وكسر موراي إرسال منافسه للمرة الأولى في الشوط الثالث من المجموعة الأولى، ثم كرر ذلك مرتين ليحسم المجموعة لصالحه. 

 

وعاد موراي ليكسر إرسال روبريدو مرة اخرى في مطلع المجموعة الثانية، ورغم صحوة من روبريدو إلا أن اللاعب البريطاني لم يواجه خطر خسارة المجموعة التي فاز بها بالفعل.

 

ورفع روبريدو (31 عاما) وتيرة اللعب في المجموعة الحاسمة، لكن موراي كان يدافع بشكل جيد وكسر إرسال اللاعب الاسباني في الشوط 11 من المجموعة، وحسم المباراة لصالحه عندما سدد روبريدو ضربة خلفية في الشبكة.

 

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث