السفير: انجاز الجيش يبدده الانقسام السياسي

السفير: انجاز الجيش يبدده الانقسام السياسي

السفير: انجاز الجيش يبدده الانقسام السياسي

يقول التقرير  “أما وان ظاهرة الشيخ أحمد الاسير قد تلاشت، وسقطت بالسرعة القياسية ذاتها لصعودها، فإن لبنان كان امام فرصة ثمينة للبناء على الانجاز النوعي الذي حققه الجيش اللبناني في صيدا، وصولا الى فتح آفاق جديدة في الامن والسياسة، لكن الانقسام الداخلي الحاد التهم هذا الإنجاز، أو يكاد، على وقع صراع المصالح وتناقض الحسابات، من الازمة السورية الى الملف الحكومي وما بينهما” . ويضيف التقرير المنشور في صحيفة السفير الصادرة الاربعاء “إلا إن هذا الواقع المرير يجب ألا يحول دون استخلاص العبر من عبرا، وفي طليعتها انه لا بد من ان تشكل المعركة التي خاضها الجيش ضد الأسير وجماعته مناسبة لطي صفحة الأمن بالتراضي وتبويس اللحى، خصوصا انه تبين بالعين المجردة أن المؤسسة العسكرية تملك القدرة على الحزم متى اقتضت الضرورة ذلك، وانها لا تنقصها الشجاعة والإرادة عندما يتوافر قرار المواجهة. وعليه، فان الجيش معني قبل غيره بالحفاظ على الهيبة التي حررها من قبضة الاسير، وعدم التفريط بها عند أي اختبار آخر قد يواجهه، بعدما استعاد الثقة بنفسه وثقة الناس به.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث