رفض لتصريحات وزير الداخلية الأردني عن السوريين

أنصار الشعب السوري يرفضون تصريحات وزير الداخلية الأردني

رفض لتصريحات وزير الداخلية الأردني عن السوريين

عمان – (خاص)

أعربت الهيئة الأردنية لنصرة الشعب السوري عن رفضها لتصريحات وزير الداخلية حسين المجالي حول مسيرة “سيهزم الجمع ويولون الدبر” التي أقيمت يوم الجمعة الماضية “جملة وتفصيلا”.

 

كما رفضت الهيئة في تصريح صدر عنها الثلاثاء أي “إساءة” أيا كان مصدرها.

 

واستنكرت “تقزيم” الوزير لعدد المشاركين في المسيرة “بشكل مقصود وعار عن الصحة”، مستغربة الطريقة التي تم بها إحصاء المشاركين الذين قالت الهيئة ان عددهم تجاوز الثلاثة آلاف، مشيرة الى أن عدد السوريين الذين شاركوا في المسيرة لم يتجاوز العشرات.

 

ووجهت الهيئة رسالة للوزير بينت فيها “أن الشعب السوري في الأردن ضيف عزيز لم ولن يسمح لنفسه أن يتدخل في الشأن الأردني الداخلي”, لافتة الى إن من يقحم نفسه في الشأن الأردني ويثير غضب الأردنيين بتهجمه على الأردن والأردنيين وتهديده لهم هو سفير “النظام السوري”.

 

وأكدت الهيئة على رفضها التام لـ”استضعاف” أبناء الشعب السوري و”الاستقواء” عليهم واستخدام “أسلوب المنة” تجاههم ، مشيرة الى أن أبناء الشعب السوري “لا يحملون في نفوسهم إلا الحب والتقدير للأردن بكل مكوناته” .

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث