تعديل العطلة في السعودية انتصار للإقتصاد

تعديل العطلة في السعودية انتصار للإقتصاد

تعديل العطلة في السعودية انتصار للإقتصاد

دبي- قد يثير قرار المملكة العربية السعودية تغيير العطلة الأسبوعية إلى الجمعة والسبت بدلا من الخميس والجمعة ضيق أصحاب التوجهات التقليدية لكنه نصر كبير لقطاع المال والأعمال.

 

فالتعديل يجعل المملكة المنتجة للنفط متوافقة مع جيرانها في الخليج ويزيد ساعات العمل المشتركة بينها وبين الأسواق الدولية. وهذا يعزز كفاءة وإنتاجية أكبر اقتصاد في المنطقة حيث ينظر كثير من العاملين إلى يوم السبت على أنه إجازة مدفوعة الأجر. ونظرا لوجود أسباب وجيهة وملحة لهذا التغيير اتخذت مجموعة صافولا السعودية العملاقة قرارا بتعديل عطلتها الأسبوعية قبل صدور قرار الملك عبد الله.

 

ولا يتضح السبب الذي دفع الملك لاتخاذ هذا القرار الآن لاسيما وأن هذا التعديل مطروح للنقاش منذ 2007 على الأقل. لكن هذا التغيير يعكس أن العاهل السعودي لا يزال يرغب في تمرير إصلاحات تعزز تنافسية المملكة. وقد نكون بصدد تغييرات أخرى.

 

فعلى سبيل المثال سوف تيسر هذه العطلة الجديدة زيادة انفتاح سوق الأسهم السعودية وهي أكبر أسواق المال في العالم العربي برسملة سوقية 400 مليار دولار.

 

ولا يستطيع الأجانب الاستثمار بشكل مباشر في السوق السعودية الآن إلا عبر عقود المبادلة. وتتحرك المملكة فعليا ببطء نحو فتح السوق للأجانب. ويشكل قرار شركة ام.اي.سي.آي لمؤشرات الأسواق الصادر مؤخرا بترقية سوقي الإمارات وقطر إلى درجة الأسواق الناشئة نوعا من الضغط على السعودية للإسراع بهذه العملية. ولا ينبغي للمستثمر الأجنبي أن يحبس انفاسه ترقبا لكن اليوم الذي يمكنه فيه شراء الأسهم السعودية ربما بات أقرب الآن.

يذكر أن السعودية أعلنت في 23 يوليو تموز تغيير عطلتها الأسبوعية إلى يومي الجمعة والسبت.

 

وسيسري هذا المرسوم الملكي اعتبارا من نهاية الأسبوع الجاري. وقال بيان لوكالة الأنباء السعودية إن المرسوم يأتي “حرصا على وضع حد للآثار السلبية والفرص الاقتصادية المهدرة المرتبطة باستمرار التباين القائم في بعض أيام العمل بين تلك الأجهزة والمصالح والمؤسسات والهيئات الوطنية ونظيراتها الدولية والإقليمية.”

 

و كانت العطلة الرسمية في السعودية يومي الخميس والجمعة. وغيرت سلطنة عمان أيضا عطلتها الأسبوعية إلى الجمعة والسبت في الأول من مايو ايار.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث