طالبان في قطر تمهيداً لمفاوضات مع واشنطن

طالبان في قطر تمهيداً لمفاوضات مع واشنطن

طالبان في قطر تمهيداً لمفاوضات مع واشنطن

إرم – (خاص) تاج الدين عبد الحق

توجت قطر اليوم جهوداً دبلوماسية حثيثة لتدجين حركة طالبان الافغانية، وجرها إلى مفاوضات تفك ارتباطها بتنظيم القاعدة، وجاء هذا التتويج بإفتتاح مكتب للحركة في الدوحة، من المنتظر أن يقود حوار بينها وبين الولايات المتحدة هو الأول منذ غزو القوات الامريكية لأفغانستان.

وتشكل هذه الخطوة نقلة نوعية في مسار الأزمة الافغانية، ويمكن أن تؤسس لدور لحركة طالبان في مستقبل أفغانستان بعد انسحاب القوات الامريكية من هناك في نهاية العام المقبل.

 

وتقول مصادر قطرية إن افتتاح المكتب جاء بعد تعهد طالبان بفك ارتباطها بتنظيم القاعدة مقابل إفراج الولايات المتحدة عن بعض قياداتها، وسيعقب ذلك محادثات بين الحركة والولايات المتحدة حول الدور المنتظر لطالبان في مستقبل أفغانستان.

وتصر الولايات المتحدة على إشراك حكومة كارزاي في هذه المحادثات، وهو الأمر الذي ترفضه قيادة طالبان، لأنها تعتبر الحكومة الأفغانية غير شرعية، وجاءت على متن الدبابات الأمريكية التي غزت أفغانستان في العام 2003.

 

وتقول مصادر الحركة إن مفاوضاتها مع واشنطن تلبي الشروط التي وضعتها منذ بدء مقاومتها القوات متعددة الجنسيات، وقالت إنها تعتقد أن واشنطن تجري المحادثات مكرهة، لأنها ادركت مؤخراً أن لا أفق لوجودها في أفغانستان، لكن مصادر خليجية تقول إن الادارة الأمريكية ترى أن افغانستان فقدت أهميتها كقاعدة للإسلام المتطرف بعد أن ظهرت مراكز أخرى للمتطرفين الاسلاميين في المنطقة العربية.

وقالت إن قطر استطاعت عبر جهودها الدبلوماسية وسخاءها المالي إقناع الحركة، بأنها لم تعد مطالبة بتحمل عبء الدفاع عن القاعدة التي وجدت عناصرها طريقاً لها في بلاد الربيع العربي، مثل مصر وليبيا وتونس وسوريا وغيرها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث