الحكومة المصرية تبدأ بمشروعات التشغيل كثيفة العمالة

الحكومة المصرية تبدأ بمشروعات التشغيل كثيفة العمالة

الحكومة المصرية تبدأ بمشروعات التشغيل كثيفة العمالة

القاهرة – محمد حبوشة

 

أعلن الدكتور هشام قنديل رئيس الوزراء المصري عن بدء تنفيذ مشروعات التشغيل كثيفة العمالة في الخدمات المجتمعية والذي ينفذها الصندوق الإجتماعي بتمويل من البنك الدولي وبالتعاون مع المحافظات المعنية والجمعيات الأهلية.

 

وسلم رئيس الوزراء العقود الخاصة لعدد 77 جمعية بإجمالي تمويل 70.5 مليون جنيه مصري، تتلخص أنشطتها في تنفيذ 50 مشروع في قطاع تشغيل الفتيات في مبادرات العناية بصحة الأم، وتنفيذ 9 مشروعات في قطاع حملات النظافة وتحسين الحالة البيئية، وتنفيذ 6 مشروعات في قطاع تشغيل الشباب بالمناطق الحضرية والريفية.

 

وأكد الدكتور قنديل خلال الإحتفالية على أن قضية البطالة وخلق فرص العمل تأتى على رأس أولويات عمل الحكومة، موضحًا أن الصندوق الاجتماعي للتنمية يقوم بجهد كبير في محاربة البطالة وتوفير فرص العمل من خلال 3 محاور أولها : برنامج التدريب من أجل التشغيل، والمحور الثاني: تمويل المشروعات الصغيرة، والمحور الثالث: برامج التشغيل كثيفة العمالة في مجالات البينة التحتية والخدمات الاجتماعية.

 

وأشار رئيس الوزراء المصري إلى أن الحكومة نجحت في توفير 595 ألف فرصة عمل، وتعيين 366 ألف مؤقت ، وتعيين 7 آلاف من ذوي الاحتياجات الخاصة، والزيادة في المرتب الاساسي اعتبارا من شهر مايو بنسبة 30%.

 

جدير بالذكر أن مشروعات التشغيل كثيفة العمالة في الخدمات المجتمعية التي يتم تنفيذها من خلال الجمعيات الأهلية ومنظمات المجتمع المدني تتميز بمكون للعمالة لا تقل قيمته عن 70% من التكلفة الإجمالية للمشروعات، وتحقق نسب عالية من مشاركة الإناث تصل إلى حوالي 60% من حجم العمالة بتلك المشروعات، بالإضافة إلى استهداف الشباب، إذ يشترط مشاركة نسبة 60% من الشباب، وتحقق تلك المشروعات إجمالي عدد 2.3 مليون يومية عمل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث