الإيرانيون يدلون بأصواتهم في انتخابات الرئاسة

الإيرانيون يدلون بأصواتهم في انتخابات الرئاسة

الإيرانيون يدلون بأصواتهم في انتخابات الرئاسة

الناخبون الإيرانيون بدأوا الإدلاء بأصواتهم اليوم الجمعة لاختيار خليفة للرئيس محمود أحمدي نجاد في انتخابات رئاسية من غير المرجح أن ينتج عنها تغييرات جذرية في علاقات إيران المضطربة مع الغرب وجيرانها في دول الخليج العربية.

 

وتستمر عملية الاقتراع لعشر ساعات لكن يمكن تمديدها عند الحاجة.

 

وهناك أكثر من خمسين مليون إيراني لهم حق الاقتراع من بينهم 1.6 مليون انضموا للمرة الأولى إلى قوائم الناخبين.

 

وتعد هذه أول انتخابات رئاسية منذ الانتخابات المطعون فيها التي جرت في عام 2009 وأثارت اضطرابات سياسية استمرت شهوراً في إيران.

 

من جانبه حث المرشد الأعلى آية الله علي خامنئي الإيرانيين على الإدلاء بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية وذلك خلال إدلائه بصوته فى العاصمة طهران.

 

وسخر خامنئي من الشكوك الغربية بشان مصداقية الانتخابات الرئاسية قائلاً إنه “لا يعير أي اهتمام” لتلميحات صدرت عن مسؤولين أمريكيين إلى أن الانتخابات في إيران غير نزيهة.

 

وفي مايو الماضى شكك وزير الخارجية الأمريكي جون كيري في مصداقية الانتخابات منتقداً إستبعاد مرشحين ومتهماً طهران بتعطيل خدمات الإنترنت.

 

ويتنافس فى الانتخابات الرئاسية ستة مرشحين أبرزهم محمد أكبر قاليباف عمدة طهران، وحسن روحاني، وهو رجل دين معتدل عرف بميله للمصالحة في المحادثات النووية مع القوى العالمية بعد أن أصبح بارقة الأمل الوحيدة للاصلاحيين في انتخابات الرئاسة.

 

كما يتنافس فى سباق الانتخابات علي أكبر ولاياتي وزير الخارجية السابق والمستشار الدبلوماسي للمرشد الأعلى آية الله علي خامنئي، وسعيد جليلي كبير المفاوضين في الملف النووي الإيراني.

 

شاهد التقرير

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث