القدس العربي: مفاجآت محدودة في انتخابات إيران

القدس العربي: مفاجآت محدودة في انتخابات إيران

القدس العربي: مفاجآت محدودة في انتخابات إيران

تحدثت صحيفة القدس العربي عن انتخابات الرئاسة الإيرانية، وتوجه الشعب للتصويت على خليفة للرئيس الحالي محمود أحمدي نجاد، بعد فترتين حكم فيهما الجمهورية الإسلامية.

وحددن الصحيفة الانتخابات في معسكرين، أحدهما إسلامي معتدل متمثل في رجل الدين حسن روحاني، والآخر متشدد يقوده الثلاثي هم سعيد جليلي كبير المفاوضين في الملف النووي الإيراني، وعمدة طهران محمد باقر قاليباف، وعلي أكبر ولايتي مستشار المرشد الأعلى السيد علي خامنئي، إلى جانب محسن رضائي ومحمد عرضي.

وتطرق إلى توحد صفوف الإصلاحيين حول روحاني، وهو يملك حظوظ كبيرة في الوصول إلى المرحلة الثانية من الاقتراع، في حين فشل المتشددين في اقناع اثنين بالانسحاب والاستقرار على مرشح واحد للرئاسة.

وختمت الصحيفة قائلة “الشيء الوحيد المؤكد بعد انتهاء هذه الانتخابات أن الموقف الإيراني من القضايا الاستراتيجية مثل دعم النظام السوري والمضي قدما في البرنامج النووي الإيراني لن يتغير أيا كان الرئيس الفائز، طالما بقي السيد خامنئي هو (المايسترو) الذي يدير شؤون البلاد ويملك القرار الأخير”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث