مصر: الدولار يبدأ الارتفاع ويسجل 7.75 بالسوق السوداء

مصر: الدولار يبدأ الارتفاع ويسجل 7.75 بالسوق السوداء

مصر: الدولار يبدأ الارتفاع ويسجل 7.75 بالسوق السوداء

القاهرة – (خاص) محمد عز الدين

حسم سعر الدولار موقفه الخميس في نهاية تداولات الأسبوع وبدأ اتجاه الصعود مع تصاعد وتيرة الأحداث السياسية في مصر، حيث بلغ 7.02 جنيه للبيع بعد أن كان يراوح حول 7.01 جنيه خلال الأيام الماضية رسميا فى البنوك وشركات الصرافة، وزادت نسبة ارتفاعات الدولار في السوق السوداء بشكل أكبر حيث بلغ 7.75 جنيه قفزا من 7.65 جنيه للدولار.، فيما زاد الطلب على العملة الأمريكية 40%.

وقال محمد الأبيض رئيس الشعبة العامة للصرافة باتحاد الغرف التجارية، أن ارتفاع سعر الدولار جاء نتيجة المخاوف لدى المتعاملين والخسائر الكبيرة للبورصة والطلب المتزايد على الدولار في السوق الذى يشهد ندرة فى العملة الأمريكية مما أدى إلى زيادة قائمة الإنتظار حيث ارتفع الطلب عليه بنسبة 40%.

وأوضح الأبيض، ان إرتفاع سعر الدولار بالسوق الرسمي بشكل تدريجي خطوة لا مفر منها تزامناً مع إرتفاعاته بالسوق السوداء، مؤكداً أن البنك المركزي لابد وأن يتحكم بشكل أو بآخر في سعر صرف الدولار، وأن زيادة احتياطي النقد الأجنبي بعد إستلام الوديعة القطرية أو غيرها لا يؤثر بشكل حقيقي على متوسط سعر صرف الدولار أمام الجنيه، بل أن حل تلك الأزمة يتمثل في عودة حركات السياحة والإستثمارات الأجنبية كموارد حقيقية تزيد حصيلة العملات الأجنبية، وأشار إلى أن شركات الصرافة لا تحصل على حصة من طروحات التي يخصها البنك المركزي للبنوك.

وأكد احمد شيحة، رئيس شعبة المستوردين بغرفة القاهرة، أن مضاربات وطلبات غير مبرر على العملة الأجنبية حدثت منذ نحو أسبوع نتيجة اخبار وشائعات عن التصنيف الائتماني لمصر وتأجيل قرض الصندوق، ومخاوف يوم 30 يونيو، كانت سببا في ارتفاع قيمة الدولار مقابل الجنيه، إضافة الى تأثير انخفاض المعروض منه لمواجهة الطلب. وقال شيحة، أن الأسواق التجارية فقدت الثقة في بيانات الحكومة بشأن الاحتياطي النقدي وزيادته، وأبدى قلقه من عودة “ظاهرة الدولرة”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث