الضباط الملتحيين في مصر يهاجمون الإخوان

الضباط الملتحيين في مصر يهاجمون الإخوان

الضباط الملتحيين في مصر يهاجمون الإخوان

القاهرة- (خاص) من عمرو علي وسعيد المصري

هاجم الضباط الملتحين في مصر جماعة الإخوان المسلمين والسلفيين الداعمين لجماعة الإخوان الذين لم ينصروا قضيتهم في حرية إطلاق اللحية داخل الوزارة، و ايقافهم عن العمل ، ورفض الرئيس مرسي حل قضيتهم حتى الآن، بعد أن تفاضوا مع مؤسسة الرئاسة أكثر من مرة وتظاهروا أمام قصر الاتحادية دون جدوى.

 

وقال العقيد أحمد شوقي المتحدث باسم الضباط: “نقول لمن أعلن عن ثورة إسلامية في 30 يونيو لماذا اخترتم هذا اليوم بالذات للقيام بالثورة الإسلامية الكاملة؟، ولماذا لم تقوموا بها من قبل طالما أنكم تقدرون عليها؟، وهل المحرّك لها المطالبة بالشريعة أم الحفاظ على عرش الإخوان؟، وهل لو كانت الضوابط تسمح بالقيام بثورة إسلامية أليس ما يفعله الإخوان يتطلب ثورة إسلامية ؟، وهل لو مر يوم 30 – 6 بسلام هل ستقومون بها “ولا خلاص بقى؟”.

 

وقال النقيب هاني الشاكري المنسق العام للائتلاف: “جاءنا رد الرئاسة وموقفها من الضباط الملتحين، فأبلغنا الدكتور عماد عبد الغفور مساعد الرئيس وقال لنا نفس ما قاله اللواء عماد حسين المستشار الأمني للرئيس.. إنهوا اعتصامكم لأنه يغضب الوزير اللواء محمد ابراهيم المعادي لهذه السنة، ولتأتوا بعد عشرة أيام لنعطيكم منحة “.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث