فلاحون بوليفيون يدفنون شاباً حياً لاغتصابه امرأة

حشد في بلدة بوليفية يدفنون شابا حيا للاشتباه باغتصابه امرأة

فلاحون بوليفيون يدفنون شاباً حياً لاغتصابه امرأة

إرم – ذكرت وسائل الإعلام البوليفية الجمعة أن حشداً في بلدة بوليفية دفن مراهقاً حياً بجوار جثة امرأة اشتبهوا بانه قتلها بعد اغتصابها.

 

وأبلغ المدعي المحلي الصحفيين انه سيبدأ في اجراءات جنائية ضد شخصين في بلدة “كولكيوتشاكا” للاشتباه بتحريضهما الناس على تطبيق العدالة بأيديهم.

 

وذكرت صحيفة “لا رازون” اليومية أن أهل البلدة الذين كانوا يشهرون العصي والحجارة عرقلوا جهود الشرطة لإخراج جثة الفتى “سانتوس راموس” (17 عاما) والذي اعتقد الناس انه اغتصب وقتل “ليندرا ارياس” (35 عاما).

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث