الخليج الإماراتية: خفايا التمديد البرلماني في لبنان

الخليج الإماراتية: خفايا التمديد البرلماني في لبنان

الخليج الإماراتية: خفايا التمديد البرلماني في لبنان

إرم – (خاص)

كتبت صحيفة الخليج الإماراتية تتحدث عن تأجيل الانتخابات البرلمانية اللبنانية الأخيرة، وما يقف خلفها من أسباب ونتائج قد تؤثر على البلاد، بعد إقرار مشروع التمديد لسنة وخمسة أشهر قادمة.

وقال الكاتب نسيم الخوري “كيف يوفّق اللبنانيون بين تشاوفهم بنظامهم الديمقراطي الحرّ الذي يكاد يكون مميّزاً، في رأيهم، وبين الدماء التي تسيل من العواصم العربيّة (الثائرة) تعطّشاً إلى الديمقراطية ولو أتت سراباً بعيد المنال”.

وأضاف “ما السرّ أو السحر الذي جعل جلسة التمديد تتمّ في 10 دقائق فقط حضرها نحو 100 نائب من أصل، 128 بعدما أخفقت كلّ المحاولات والمشروعات التي استهلكت عاماً من دون التوصل إلى اتفاق على قانون واحد تجرى على أساسه الانتخابات؟”.

وختم “يمكن القول إنّه عند استعمال كلمة اللبنانيين، يفترض أن نفهم الـ40% منهم الفاعلين والمقترعين والمنخرطين في الحياة الحزبية والسياسية، بينما الـ60% يعيشون وكأنهم ليسوا في دولة لبنان الكبير، بمعنى المشاركة”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث