دراسة تنصح بالابتعاد عن مكعبات الثلج بالمطاعم

دراسة تنصح بالابتعاد عن مكعبات الثلج بالمطاعم

دراسة تنصح بالابتعاد عن مكعبات الثلج بالمطاعم

أظهر تحقيق جديد أجرته صحيفة “ديلي ميل” أن مكعبات الثلج في مطاعم مثل ماكدونالدز، وبرغر كينغ، وكنتاكي فرايد تشيكن، وستاربكس، ومطاعم الوجبات السريعة الأخرى، تحوي بكتيريا أكثر من تلك الموجودة في مياه المرحاض.

وبحسب الصحيفة فإن “ستة من أصل 10 مطاعم أظهرت وجود مستويات عالية من البكتيريا في الثلج”.

 

واستطلعت الصحيفة البريطانية منشآت مختلفة في المملكة المتحدة، وأجرت الاختبارات العلمية التي وجدت أن البكتيريا في مكعبات الثلج متواجدة بشكل أكبر بكثير من مياه المرحاض في نفس المطعم أو المنشأة.

وبينما أن نتائج الدراسة نفسها مثيرة للاشمئزاز، إلا أن هناك جانبا مشرقا فيها، وهو أن التقرير خلص إلى أنه لا يوجد “خطر فوري على الصحة.”

 

وقالت الصحيفة إن “عينات من ماكدونالدز، وكنتاكي فرايد تشيكن، وناندو، يعتقد بأنها قذرة جراء آلة صنع الثلج المتسخة، في حين وردت نائج عن مطعم برغر كينغ تقول إن التلوث ربما يكون بسبب عدم غسل الأيدي بين الموظفين”.

 

وورد في التقرير أيضا أن يليلة مقاهي “ستاربكس” لديها مستوى “مقبول” من البكتيريا في مكعبات الثلج، وفقا للخبراء الذين تفحصوا العينات.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث