الاتحاد الإماراتية: أخطاء استراتيجية في القضية السورية

الاتحاد الإماراتية: أخطاء استراتيجية في القضية السورية

الاتحاد الإماراتية: أخطاء استراتيجية في القضية السورية

إرم – (خاص)

نشرت صحيفة الاتحاد الإماراتية مقالاً للكاتب الدكتور رياض آغا يتحدث فيها عن الأزمة السورية، وعن الحرب الطائفية التي تهدد البلاد بعد التدخل العلني لحزب الله اللبناني.

كما أكد أن عقلاء الشيعة رفضوا الخطاب الأخير للسيد حسن نصر الله والذي اتهم فيه الشعب السوري خائن للقضية الفلسطينية، وأنه شعب إرهابي، وضد المقاومة والممانعة.

وقال الدكتور رياض “لقد حاولنا نحن أهل السنة على مر العصور أن نطوي تلك الصفحات التاريخية المفجعة التي مزقت الأمة بدوافع سياسية ولاسيما بعد حرب صفين، ويبدو عجيباً أن تستمر هذه المعركة ثأراً في العقول المريضة إلى اليوم”.

وأضاف “إن كل ما يقال عن مؤامرة كونية ضد سوريا بدأ وهماً ولكنه صار حقيقة، فقد اكتملت خيوط المؤامرة الدولية ضد الشعب السوري وكثير ممن يدعون صداقة سوريا ينتظرون أن يدمر السوريون بعضهم بعضاً، ومن أخطر الأخطاء التي وقع فيها النظام أنه صم أذنيه منذ البداية عن كل نصح عاقل، وبات يعتبر من يواجهه بأخطائه ويقدم له الحلول السليمة والرأي السديد عدواً له”.

وختم الكاتب مؤكداً أن طوق النجاة ما زال موجوداً لو توافرت الإرادة لإنقاذ ما يمكن إنقاذه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث