فاريا أقوى فتاة في العالم

فاريا أكولوفا أقوى فتاة في العالم

فاريا أقوى فتاة في العالم

إرم – (خاص)من هيا كنعان

 

ولدت “فاريا” عام 1992، وقد نجحت في إظهار قوتها الجسمانية من سن عام واحد فقط، حيث استطاعت الوقوف على يديها، وفي سن عام ونصف استطاعت التقلب، وفي عامها الثالث بدأت في أداء الحركات الأكروباتية مع والديها، وفي الرابع كانت تقوم برفع أوزان ضخمة بمفردها.

 

واستطاعت “فاريا” تسجيل أول رقم قياسي لها في موسوعة “غينيس” عام 2000 بعدما استطاعت حمل 100 كلغم رغم إن وزنها لم يتعدى 40 كلغم، وفي 2006 تمكنت من حمل 300 كلغم وهو أكبر 4 مرات من وزن جسمها.

 

ورغم اعتقاد البعض أن أنثى بتلك القوة لا بد أن تكون أشبه بالرجال، إلا أن “فاريا” حافظت على شكلها الأنثوي وتبدو كأي فتاة طبيعية في سن المراهقة، وقد أكدت أنها لا تأخذ أي نوع من المقويات أو مواد تكبير العضلات، مضيفة أن قوتها نتيجة العمل الشاق اليومي.

كان والد “فاريا” يخطط قبل ولادتها لكيفية قيامه مع ابنه القادم بأداء فقرات في السيرك لكن نسي ذلك بعدما أنجبت زوجته “لاريسا” أنثى، ومع إظهار الطفلة قدرات غير تقليدية اكتشف أنه مع التدريب الصحيح يمكن لطفلته أن تكون بنفس قوة الرجال خاصة أنها ورثت قوة عائلة “أكولوفا” الشهيرة.

 

وقد أثارت أساليب والدها المخاوف من تأثير ذلك على نموها وصحة عظمها ما دفع الأطباء إلى إجراء سلسلة من الاختبارات عليها، عندما كانت في الخامسة من عمرها، ليكتشفوا امتلاكها صحة جسدية ممتازة ومناعة متزايدة.

 

وقد استطاعت الفتاة في سن السادسة من حمل والدها الضخم على ظهرها أثناء حملها ثقلين بيديها، وفي سن الـ12 أصبحت تحمل والديها فوق ظهرها مع 3 أثقال في نفس الوقت.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث