يوفنتوس يحرز اللقب.. وبرشلونة قاب قوسين أو أدنى

يوفنتوس يحرز اللقب بفوزه على باليرمو.. وبرشلونة قاب قوسين أو أدنى

يوفنتوس يحرز اللقب.. وبرشلونة قاب قوسين أو أدنى

رويترز – أحرز يوفنتوس لقب الدوري الإيطالي الاحد ليتحدد مصير أحد البطولات الكبرى في أوروبا، وذلك بعد فوزه بهدف وحيد على ضيفه باليرمو.

كما ضمن تشيلسي أن يستمر الصراع على التأهل لدوري أبطال أوروبا لكرة القدم إلى النهاية بعد فوزه 1-صفر على مانشستر يونايتد بينما في اسبانيا سجل البديل ليونيل ميسي هدفين ليتغلب المتصدر على ريال بيتيس.

 

في ايطاليا، انتزع يوفنتوس لقبه الثاني على التوالي في دوري الدرجة الأولى الإيطالي قبل ثلاث جولات على النهاية بعد تغلبه 1-صفر على باليرمو.

وسجل لاعب الوسط التشيلي ارتورو فيدال الهدف الوحيد في الدقيقة 59 من ركلة جزاء وطرد بول بوغبا لاعب يوفنتوس قرب النهاية بسبب البصق على لاعب منافس.

وأحرز مهاجم اوروغواي ادينسون كافاني ثلاثة أهداف ليمنح نابولي صاحب المركز الثاني بفارق 11 نقطة عن يوفنتوس الفوز 3-1 على انتر ميلان فيما قاد هدف متأخر سجله ماريو بالوتيللي فريقه ميلان الذي يحتل المركز الثالث للفوز 1-صفر على تورينو.

وسجل ميروسلاف كلوزه مهاجم ألمانيا خمسة أهداف في فوز لاتسيو الساحق 6-صفر على بولونيا بينما هبط بيسكارا إلى الدرجة الثانية.

 

وفي اسبانيا، شارك ليونيل ميسي في الشوط الثاني ليسجل هدفين ويقود برشلونة للفوز 4-2 بملعبه على ريال بيتيس ويصبح قاب قوسين أو أدنى من لقب دوري الدرجة الأولى الإسباني.

وتقدم بيتيس مرتين باستاد “كامب نو” وتعادل اليكسيس سانشيز وديفيد فيا قبل أن يشارك ميسي في الدقيقة 56 ليحرز هدفا رائعا من ركلة حرة ثم أنهى بنجاح تحركا جيدا في الدقيقة 71.

وقبل أربع جولات على نهاية الموسم يتقدم برشلونة بفارق 11 نقطة على ريال مدريد صاحب المركز الثاني الذي هزم ريال بلد الوليد 4-3 في استاد سانتياغو برنابيو بفضل ثنائية كريستيانو رونالدو.

وقد يضمن برشلونة الفوز باللقب الرابع في خمسة أعوام الاربعاء القادم إذا فشل ريال في التغلب على ضيفه ريال مايوركا.

 

وفي انكلترا، فاز تشيلسي على مانشستر يونايتد البطل 1-صفر بفضل هدف سجله الإسباني خوان ماتا في الدقيقة 87.

وطرد رفائيل مدافع يونايتد بعد دقيقتين أخريين بسبب ركلة وجهها إلى مواطنه البرازيلي ديفيد لويس وأعادت النتيجة تشيلسي المتأهل لنهائي كأس الأندية الأوروبية إلى المركز الثالث في الترتيب برصيد 68 نقطة من 35 مباراة.

ويحتل ارسنال الذي فاز 1-صفر على كوينز بارك رينجرز الهابط للدرجة الثانية المركز الرابع متأخرا بنقطة وراء تشيلسي الذي تتبقى له مباراة. ويملك توتنهام هوتسبير 65 نقطة بعدما منحه هدف متأخر سجله غاريث بيل الفوز 1-صفر على ساوثامبتون.

وتلقت آمال ويغان اثليتيك في تفادي الهبوط من الدوري الممتاز دفعة قوية بفوزه 3-2 على وست بروميتش البيون. ويملك ويغان 35 نقطة بفارق نقطتين خلف سندرلاند صاحب المركز 17.

 

وفي المانيا، تعادل بايرن ميونيخ المتوج بطلا بالفعل وبوروسيا دورتموند صاحب المركز الثاني 1-1 في مباراة متوترة قبل ثلاثة أسابيع من المواجهة بينهما في نهائي دوري أبطال أوروبا باستاد ويمبلي.

وتقدم دورتموند صاحب الأرض مبكرا بهدف رائع سجله كيفن غروسكرويتس وتعادل ماريو غوميز لبايرن بضربة رأس قبل نهاية الشوط الأول لتتوقف مسيرة الفريق البافاري التي تضمنت 14 انتصارا متتاليا.

وأنقذ مانويل نوير حارس بايرن ركلة جزاء نفذها روبرت ليفاندوفسكي مهاجم دورتموند في الشوط الثاني وطرد رافينيا ظهير الفريق البافاري بعدها بقليل. وظل بايرن متقدما بفارق 20 نقطة في الصدارة.

وضمن دورتموند بالفعل التأهل لمرحلة المجموعات في دوري أبطال أوروبا الموسم المقبل وانضم إليه باير ليفركوزن الذي تأكد حصوله على المركز الثالث عقب فوزه 2-صفر على مضيفه نورمبرغ.

 

وفي فرنسا، طرد تياغو سيلفا مدافع باريس سان جيرمان في تعادل مخيب 1-1 مع فالنسيان أبطأ تقدم الفريق نحو لقبه الأول في دوري الدرجة الأولى الفرنسي منذ عام 1994.

وبعد أسبوع من طرد لاعبين إثنين أمام ايفيان حصل باريس سان جيرمان على بطاقة حمراء أخرى عندما طرد البرازيلي تياغو سيلفا في الشوط الأول لأنه وضع يديه على الحكم.

وقرب النهاية سجل اليكس هدفا تعادل به باريس سان جيرمان عقب تقدم فالنسيان عن طريق غايل دانيتش. وأصبح رصيد باريس سان جيرمان 74 نقطة بفارق سبع نقاط عن اولمبيك مرسيليا صاحب المركز الثاني الذي هزم باستيا 2-1.

وبقي اولمبيك ليون في المركز الثالث بعدما ساعدته ثنائية بافتيمبي غوميز على التغلب 3-صفر خارج ملعبه على نانسي.

 

وفي هولندا، أحرز اياكس امستردام لقبه الثالث على التوالي في دوري الدرجة الأولى الهولندي بفضل انتصاره الساحق 5-صفر على فيليم تيلبورغ فريق الذيل.

وأثارت أهداف عن طريق كولباين سيتورسون وكريستيان اريكسن وفيكتور فيشر وسايم دي يونغ وداني هوسن سعادة 50 الف مشجع عقب فوز اياكس بالدوري للمرة 32 في تاريخه.

وظل ايندهوفن المتأخر باربع نقاط عن اياكس في المركز الثاني الذي يؤهل لتصفيات دوري أبطال أوروبا عقب فوزه 4-2 على نيميخن.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث