سياسة النشر والتعليق

سياسة النشر والتعليق في إرم

مرحبا بكم في شبكة «إرم» الإخبارية

يهدف فريق  «إرم» إلى بناء علاقة تفاعلية بين القراء والمحتوى المنشور والمستخدمين بعضهم ببعض، عن طريق نشر مشاركات القراء واسهاماتهم، واستقبال تعليقاتهم ونشرها في الموقع.

تخضع المواد المرسلة للنشر سواءً كانت نصية أو متعددة الوسائط أوتعليقات لمراجعة مشرفي الموقع وفقاً للسياسة المتبعة والمعتمدة من إدارة التحرير.

تقع المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليقات والمساهمات المنشورة في الموقع على أصحابها، ولا تعبر بأي شكل من الأشكال عن رأي المؤسسة، مع الاحتفاظ بحق «إرم» في حجب التعليقات والمساهمات التي تخرق سياسة النشر.

بإرسالكم تعليقاً أو مساهمة في باب صحافة المواطن، أو في أي من خدمات «إرم» التفاعلية، فإنكم توافقون ضمناً على سياسة النشر في، وتتحملون المسؤولية الأدبية والقانونية للتعليق.

النشر:

1- لا يقبل أي تعليق أومشاركة تحتوي ألفاظاً خادشة للحياء، أو السباب.

2- لا يقبل أي تعليق أو مشاركة تطعن في الحياة الشخصية للأفراد أو الشخصيات العامة، أو يتعمد تجريحهم باتهامات دون دليل.

3- لا يقبل أي تعليق أومشاركة تطعن في عقائد الآخرين أوأفكارهم.

4- لا تُقبل أية مشاركات تتضمن تهديداً ووعيداً للأعضاء الآخرين أومحرري «إرم» أو القائمين على إدارة المؤسسة.

5- التمييز على أساس الهوية:

لا يقبل أي تعليق يطعن في عقائد الآخرين أويحض على الكراهية لأفراد أومؤسسات سواءً بسبب الجنس أوالدين أوالمعتقد أوالعرق أوالعمر أوأي محدد من محددات الهوية، أو يحض على الفتنة الطائفية.

6- لا تقبل المشاركات المحتوية على دعاوى إباحية أورسائل بذيئة .

7- لا تقبل أي مشاركات تحتوي على معلومات شخصية مثل (أرقام هواتف، عناوين مفصلة، البريد الإلكتروني)، يُستثنى الاسم واللقب الوظيفي، ويحجب التعليق دون النظر إلى محتواه حرصاً على الخصوصية والسلامة الشخصية.

8- لا تنشر أي تعليقات تحتوي على روابط خارجية.

9- لا يقبل أي تعليق يهدف إلى الترويج لسلعة.

10- لا تقبل التعليقات التي تزيد عن 200 كلمة أو 10 أسطر.

11- لا تقبل أسماء المستخدمين البذيئة أو غير اللائقة.

12- ترفض التعليقات الجانبية التي ليس لها علاقة بالمحتوى.

13- بإرسال مساهماتكم إلى موقع «إرم»، فإنكم تقرون بأنها أعمال أصلية تملكون حق نشرها وأنكم تمنحون «ارم»، الحق في نشرها على الموقع أو في الوسائط المختلفة التي يمتلكها الموقع.

 

إثراء الحوار:

 

1- الهدف من خدمة التعليقات هو تكوين نقاش ثري حول المحتوى، لذا «يكون التعليق مرتبطاً بالمحتوى، وبعيداً عن النقاشات الجانبية»، و«أن يضمن ألا يتحول النقاش إلى جدل دون طائل».

2- التعبير عن الرأي بوضوح دون التهجم على الآخرين، أو تسفيه آرائهم.

3- كن صبوراً، يتصفح الموقع أطياف متعددة من المجتمع، بمن فيهم الأطفال، فاحرص على أن تكون دمثاً ولطيفا تجاه الآخرين.

4- إذا كنت ترغب في كتابة تعليق يزيد عن 200 كلمة بإمكانك استخدام الإرسال إلى صفحة صحافة المواطن من خلال البريد الإلكتروني ” “.

5- التأخر في نشر المشاركة لا يعني رفضها، قد يكون التأخير لأسباب تقنية أو لعرضها على الإدارة.

6- عند وجود أي شكوى أو مقترح لا تتردد فى استخدام البريد الإلكتروني المخصص لذلك، لن نلتفت إلى التعليقات أوالشكاوى أوالمقترحات غير المرسلة عبر البريد الإلكتروني، كما أن «إرم» غير ملزمة بالرد.

7- نرجو عدم اساءة استخدام خدمة محتوى غير لائق، أو البريد الإلكتروني الخاص بتلقي الشكاوى، فالغرض من الخدمتين هو تنبيه فريق الموقع إلى وجود تعليقات أومساهمات تخالف سياسة النشر، وليس الهدف قمع الآراء.

 

العضوية:

 

لـ«إرم» الحق في تعليق عضوية أي مستخدم في الموقع بشكل مؤقت أو نهائي وفقاً لما تراه، ويعتبر استخدام حساب آخر للتعليق نوعاً من التحايل على إيقاف الخدمة، وهذا الأمر يمنع المستخدم نهائياً من مزايا الموقع.

 

أسباب المنع:

 

1- إصرار المستخدم على انتهاك سياسة النشر.

2 – عدم الاستجابة لتحذيرات مشرفي التعليقات،عبر البريد الإلكتروني أو عبر حائط التعليقات.

3 – انتحال شخصية الآخرين، سواء باستخدام حساباتهم في موقع «إرم»، بعلمهم أو دون ذلك، أو التوقيع بأسمائهم، وكل ما من شأنه أن يوهم الآخرين بأن المشارك شخص يختلف عن حقيقته.

4 – الاصرار على سب أو تهديد مشرفي التعليقات.

 

الخصوصية:

 

التسجيل في موقع «إرم»، يستلزم تزويدنا بعنوان البريد الإلكتروني ومعلومات شخصية أخرى اختيارية، ونحن نستخدم هذه المعلومات فقط في التثبت من حقكم في المشاركة في الخدمات التفاعلية ولأغراض أخرى تتعلق بإدارة الخدمة، كما قد نرسل من حين لآخر رسائل بالبريد الإلكتروني لاستطلاع رأي المستخدمين في نوعية الخدمة وأساليب تطويرها، وفي كل الأحوال يلتزم موقع «إرم» بحماية خصوصية مستخدمي الموقع ومعلوماتهم الشخصية، إلا في حال صدور أحكام قضائية تُلزمنا بالكشف عن بيانات محددة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث