مصر: دعوى قضائية ضد حسن مالك للتربح

مصر: دعوى قضائية ضد حسن مالك للتربح

مصر: دعوى قضائية ضد حسن مالك للتربح

 القاهرة – (خاص) من محمد عز الدين

قال القيادي السابق المنشق عن تنظيم الإخوان الدكتور ثروت الخرباوي، أن الجمعية المصرية لتنمية الأعمال المعروفة اختصاراً بـ “ابدأ” بالفعل انتهت قبل ان تبدأ، مؤكدا أن حسن مالك أسس تلك الجمعية لخدمة رجال الأعمال الإخوان ممن لهم مصالح مع الحكومة .

 

وأكد أن عدداً كبيراً من رجال الأعمال سيتقدمون خلال 48 ساعة ببلاغات إلى النائب العام ضد حسن مالك مؤسس الجمعية، يتهمونه بالتربح تحت مظلة تلك الجمعية، خاصة أنه جمع أموالاً لاستثمارها فى مشروعات زعم أنها تنموية وذات عائد استثماري كبير، مستنداً إلى حصوله على مساحات كبيرة من الأراضي داخل سيناء لا تقل عن 2 مليون متر إضافة إلى أراضٍ فى الصعيد.

 

كما كشف الخرباوي عن مخطط مالك والشاطر لإنشاء قرى سياحية على الأراضي التي حصلا عليها داخل سيناء، إضافة إلى بناء جامعة تخدم المصريين وفلسطينيي قطاع غزة وحماس، لتكون الباب الشرعي لتكوين كتائب شبابية لخدمة أهداف الجماعة داخل سيناء.

 

وضمت الجمعية المصرية لتنمية الأعمال “ابدأ” الذراع الأهلي لجماعة الرئيس المعزول محمد مرسي أكثر من 600 رجل أعمال من صقور جماعة الإخوان، جعلت مظلتها تمكين الشباب فى ريادة الأعمال، لكن بعد سقوط نظام الإخوان سقط القناع عنها، حيث يستعد عدد من رجال الأعمال غير المنتمين للجماعة في رفع دعاوى قضائية ضد حسن مالك القيادي في جماعة الرئيس المعزول مرسي، نتيجة لجمعه أموالاً بغرض الاستثمار في سيناء والصعيد، وقالوا إنه لليوم لا توجد مشروعات ولا أموال ولا أحد يعرف مصير ما جمعه “مالك” تحت غطاء الجمعية.

 

وقال جلال الزوربا رئيس اتحاد الصناعات المصرية، أن المتابع لحركة عضويات رجال الأعمال بتنظيمات أهل المال الأهلية يجد الظروف وقت تأسيس “إبدأ” كان مؤهلاً لإصدار نسخة ثانية من دولة رجال الأعمال، خاصة بعد إعلان قائمة كبيرة من أعضاء لجنة السياسات بالوطنى المنحل توبتهم عن العمل السياسي.

 

ورأى أن حالة الاقتصاد المصري لاتسمح بظهور رجال الأعمال على الساحة السياسية، وأن المجتمع لايتقبل تلك الفكرة فى الوقت الحالي، لكنه يعتقد أن هذا لايعنى بالضرورة أن رجال الأعمال هم من تسببوا فى إفساد الحياة السياسية قبل الثورة.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث