سلوم حداد يطرق دراما 2015 مخرجاً

سلوم حداد يطرق دراما 2015 مخرجاً

دمشق – كشف النجم السوري، سلوم حداد، عن أسباب تأجيل مشروعه التاريخي الدرامي “داحس والغبراء” الذي كان مقرراً أن يبدأ في تصويره بالمغرب بعد شهر رمضان المنصرم.

حداد الذي قرر أن يقف هذه المرة خلف الكاميرا ليكون مخرج المسلسل، بعدما كان من المقرر أن يكون البطل، قال في تصريح صحفي، إنه “تم تأجيل تصوير المسلسل حتى مطلع عام 2015 المقبل لظروف إنسانية وخاصة تتعلق بمنتج العمل الذي لم يستطع حتى الآن تقديم إشارة البدء في تنفيذه”.

هذا وقد أشارت مصادر خاصة – حسب مواقع إخبارية محلية – أن المنتج الذي لا زال اسمه يختبئ وراء تكتم شديد ولم يعرف حتى الآن يواجه ظروفاً صحية حالت بينه وبين التفرغ للعمل حتى هذا الوقت. فيما يشرف على إدارة الإنتاج السيد رضا الخباز.

وعن سبب إقدامه على إخراج العمل والعزوف عن لعب دور البطولة فيه، قال النجم السوري: “نعم كنت المرشح لبطولة المسلسل قبل سنوات، لكن الآن تغيرت الأحوال وأرى أن هناك فنانون شباباً أحق بالبطولة”، مشيراً إلى أنه يراهن كثيراً على مشروعه هذا، ويرى فيه العمل الجدير بالرهان.

ويتناول مسلسل “داحس والغبراء” حكاية الحرب التاريخية التي وقعت بين قبيلة ذبيان وعبس، وهي تعتبر من بين أطول الحروب التي عرفها التاريخ الجاهلي، والتي اشتعلت بسبب “داحس” فرس قيس بن زهير العبسي، و”الغبراء” فرس حذيفة بن بدر الذبياني.

يُشار إلى أن سلوم حداد شارك في الموسم الدرامي 2014 بمسلسل “الأخوة”، عازفاً عن المشاركة في أي عمل درامي محلي يصور في سوريا بسبب النزاع الدموي الدائر فيها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث