العثور على ست جثث عقب انهيار جدار في مكة

العثور على ست جثث عقب انهيار جدار في مكة

مكة المكرمة – لا تزال فرق الدفاع المدني بالعاصمة المقدسة، حتى الآن، تباشر عمليات البحث ورفع الأنقاض من موقع انهيار جدار ساند بجبل الكعبة، الذي وقع قبل ظهر، الأربعاء، وأسفر عن مصرع خمسة عمال في موقع الحادث وإسعاف خمسة مصابين ونقلهم لتلقي العلاج. فيما تم العثور على الجثة السادسة في وقت لاحق.

وقال الناطق الإعلامي باسم إدارة الدفاع المدني بالعاصمة المقدسة المقدم صالح العلياني: “المنطقة التي وقع بها حادث الانهيار منطقة عمل معزولة وبعيدة عن حركة المشاة وما زال العمل قائماً، حيث تستمر فرق الإنقاذ والمعدات الثقيلة رفع الأنقاض للتأكد من عدم وجود محتجزين آخرين”.

ووجّه مدير إدارة الدفاع المدني بالعاصمة المقدسة، العميد سامي الجدعاني، بإيقاف استخدام المعدات، والاستغناء عنها بالبحث اليدوي، لضمان عدم تمزق الجثة وحفاظاً على كرامة الميت، إلا أنه -وبحسب مصادر تعرضت الجثة للتمزق والتهتك، بسبب ثقل حجم الصبات التي تصل لحدود أربعة أطنان للواحدة، فيما لا تزال عمليات البحث متواصلة في الموقع، وذلك بحسب موقع “سبق”.

وكانت غرفة العمليات بإدارة الدفاع المدني بالعاصمة المقدسة قد تلقت بلاغاً بوقوع حادث انهيار بحي جبل الكعبة. وهرعت 7 فرق إنقاذ وسيارة التدخل في حوادث الانهيارات وعدد من المعدات الثقيلة المساندة للموقع، وعند الوصول وجد الحادث عبارة عن انهيار جدار ساند بارتفاع 12م وعرض 50م تقريباً وهو عبارة عن مكعبات خرسانية في جدار استنادي لامتداد مشروع الطريق الدائري الأول.

وقد وقع الانهيار في اتجاه شارع خدمات جانبي بعرض 15م، وعمدت الفرق بالموقع إلى رفع الأنقاض وإخراج المحتجزين من تحتها.

وعثرت فرق الإنقاذ التابعة للدفاع المدني بالعاصمة المقدسة، ست جثث فيما أصيب خمسة آخرون بجروح وتم نقلهم إلى المستشفى.

وعن الأسباب الأولية للحادث قال اللواء جميل أربعين: لم يثبت شيءٌ حتى الآن، وأمير منطقة مكة وجَّه بتشكيل لجنةٍ فنيةٍ عاجلةٍ للكشف عن أسباب الانهيار، مشيراً إلى أن اللجنة مشكّلة من الدفاع المدني، ومكاتب هندسية استشارية محايدة، والجهة الحكومية المشرفة على المشروع، وقد بدأت أعمالها للتو.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث