فن تربية البنات

فن تربية البنات
المصدر: القاهرة - من سعاد محفوظ

في مقدمة كتاب “فن تربية البنات” للباحث عمرو إسماعيل محمد يؤكد على أن التربية الصحيحة والمتكاملة في تكوين وبناء شخصية الفرد، تحتاج إلى منهج تربوي علمي يعتمد على استمرارية الممارسة، من خلال تهيئة جو تربوي تتم فيه المعايشة والتعاهد وبث الروح وضبط الفهم وتوجيه الجهد واستنهاض الهمم، فالتربية هي البنية الأساسية لتهيئة الأفراد، بدءاً من مرحلة الطفولة وحتى النضوج، كما أنها تمثل ركيزة هامة لتنمية الثروة البشرية، مما يستلزم رعايتها جسمياً ونفسياً وصحياً واجتماعياً وروحياً.. إلخ.

وتتطلب التربية الصحيحة أيضاً تضافر الجهود في البيت، والمدرسة، والمجتمع بجميع مؤسساته، تجاه الرعاية المتكاملة لهذه الفترة، بهدف التنمية المثلى للطفولة، ولخلق جيل قوي قادر على التغيير وتحقيق طموحات الدولة في التقدم والتنمية في جميع مناحي الحياة.

هذا الكتاب في مادته يتناول “تربية البنات” وفنونها، والمشكلات العملية التي يلاقيها الآباء والأمهات أو المربون، وكيفية معالجتها، ووضع الحلول المناسبة لها، من خلال قواعد علمية، وتجارب تربوية والمعلم الأول الرسول الكريم . ولعلنا نتمثل هنا بقول نفيس للمصلح والمفكر رفاعة رافع الطهطاوي: “وكل امرأة لم تربها أمها في صغرها، لم ترغب في تربية أولادها في كبرها” أخلاق يسعى إلى تدعيمها وتقويتها داخل منظومته، بحسب حاجة الأمة إليها في كل زمان ومكان، وبحسب ما تتطلع إليه هذه الأمة من غد أفضل.

إن الأسس التربوية هي الحاجة الملحة لكل ذي لب، وحولها تتضافر كل الجهود في البيت والشارع والمدرسة والمجتمع، لخلق جيل بنّاء، يعمل لصالح أمته والمجتمع، من خلال وسائل علمية تربوية حديثة، تتناسب مع الجميع، فحاجتنا إلى تربية الأبناء – وخاصة البنات – هي وضع للأسس الداعمة لبناء مجتمع أفضل ومستقر، وحتى نطرق باب التربية علينا أن نتبع السبل والإرشادات والتوجيهات، من خلال مناهج علمية وصور واقعية، حتى نصل إلى تربية تحافظ على البنت، من مرحلة الطفولة، ليفتخر بها الأبوان في شبابها.

ويقع كتاب “فن تربية البنات.. رؤية واقعية في أصول التربية” في نحو 175 صفحة من القطع الكبير وصدر عن دار الهدى للنشر والتوزيع، ويضم بين دفتيه عشرة فصول منها: الزواج المثالي والاختيار الأفضل، تربية البنات، التربية الصحيحة، التربية النفسية، التربية الإيمانية، التربية الجنسية، المراهقة، على أعتاب الزواج، الأخطاء التربوية الشائعة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث