الإنذار الأخير لمرسي

الإنذار الأخير لمرسي

الإنذار الأخير لمرسي

القاهرة- (خاص) من عمرو علي

شارك عشرات الآلاف في التظاهرات التي تدشن حالة الغضب الثوري التصعيدي في ميدان التحرير وفي محافظات الاسكندرية وبنها والمنصورة وطنطا و المحلة ودمنهور كفر الدار وكفر الشيخ والزقازيق والاسماعيلية وبورسعيد والاسماعيلية وبورسعيد ودمياط والعريش والغردقة والفيوم وبني سويف والمنيا وأسيوط وقنا وونجح حمادي والأقصر وأسوان.

 

وانطلقت عدد كبير من المسيرات باتجاه ميدان التحرير من مسجد مصطفى محممود و مسجد الأزهر ومسجد السيدة زينب ودوران شبرا رافعين الكروت الحمراء وشعار يطالب مرسي بالرحيل، مرددين عدد من الهتافات ضد جماعة الإخوان المسلمين وضد الرئيس مرسي، منها “يوم 30 العصر الشعب هيحكم مصر، و تقطع مية تقطع نور يوم 30 هتغور هتغور، والشعب يريد إسقاط الاخوان، و عبد الناصر قالها زمان الإخوان ملهمشي أمان، وزود حرسك على جدارك لو نفعوك كانوا نفعوا مبارك”.

 

وقام عدد من المتظاهرين بإشعال النيران في صور الرئيس مرسي، والسفيرة الأمريكية بالميدان، مرددين هتاف “الله حي 30 يونيو جاي، إصحى يا مرسي وصحى النوم 30 يونيو آخر يوم”، كما قاموا برفع لافتات تطالب بمحاكمة الرئيس محمد مرسي على جرائمه في حق الشعب المصري”.

 

هذا وقد أيد المتظاهرون في التحرير نزول الجيش مرددين هتافات “الشعب والجيش أيد واحدة ” ثم أغلقوا مداخل ميدان التحرير بالحواجز وقاموا بتأمين الميدان تحسبا لدخول عناصر مندسة.

 

كما شهدت محافظات مصر تظاهرات واسعة أمام مباني الملحافظات وفي الميادين للمطالبة برحيل الإخوان قبل 30 يونيو.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث