محكمة تدين برلسكوني باتهامات جنسية

محكمة تدين برلسكوني باتهامات جنسية

محكمة تدين برلسكوني باتهامات جنسية

ميلانو ـ قضت محكمة في ميلانو الاثنين بالسجن سبع سنوات على رئيس الوزراء الايطالي السابق سيلفيو برلسكوني ومنعته من تولي مناصب رسمية بعد إدانته بممارسة الجنس مع قاصر مقابل المال وإساءة استغلال صلاحيات منصبه لإخفاء الأمر.

ويزيد الحكم من التعقيدات التي تواجه رئيس الوزراء انريكو ليتا الذي يدعم حزب شعب الحرية وهو حزب برلسكوني ائتلافه الحكومي الهش ويضم أحزابا يمينية ويسارية. وينتمي حزب برلسكوني لتيار يمين الوسط.

وأدين برلسكوني بممارسة الجنس مقابل سداد أموال مع راقصة كانت قاصرا بملهى ليلي تدعى كريمة المحروق وتعرف باسم الشهرة “روبي سارقة القلوب” خلال حفلات الجنس التي كان يقيمها بمنزله قرب ميلانو.

وأدانت هيئة المحكمة التي تكونت من ست قاضيات رئيس الوزراء السابق (76 عاما) بإساءة استخدام منصبه من خلال الترتيب للإفراج عنها بعد أن احتجزتها الشرطة في حادث سرقة منفصل.

ولن يقضي برلسكوني عقوبة في السجن الا اذا تم تأييد الحكم أمام محكمة الاستئناف.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث