أحمد عصام: قدمت شخصية البلطجي بشياكة

أحمد عصام: قدمت شخصية البلطجي بشياكة
المصدر: القاهرة - من محمد إبراهيم

يعيش الممثل أحمد عصام فترة نقاهة تمثيلية، بعد إشادة الجمهور والنقاد بأدائه في تجسيد شخصية البلطجي، ضمن أحداث مسلسل “دكتور أمراض نسا”، بطولة الممثل مصطفى شعبان، وصابرين، والذي عُرض في الموسم الرمضاني السابق.

وأكد، أنه يمر براحة فنية بعد حالة الإجهاد التمثيلي التي مر بها خلال الموسم الرمضاني السابق، حيث جسد شخصية البلطجي بشكل غير تقليدي، فهو شخص لا يدخن ولا يمسك مطواة، ويتحدث الإنجليزية بطلاقة.

وعن سبب موافقته على دور البلطجي خلوصي، قال :بعد قراءة سيناريو العمل وجدت أن الدور يناديني، كما أن شخصية البلطجي في المسلسل لم تعتمد على شخص ضخم وقوي البنيان، بل هو شخص عادي، وهو ما جعلني أوافق على تجسيد الشخصية.

وعن الرسالة التي نقلها للجمهور من خلال الدور، أكد أن البلطجي قد يكون شاباً متعلماً، ولكن ظروفه الاجتماعية ومصاعب الحياة قد تكون هي السبب في امتهانه هذه المهنة، لكسب قوت يومه بطريقة غير مشروعة، وأوضح أن شخصية البلطجي في المسلسل غيّرت مسار حياته من الشر إلى الخير، بعد أن وجد يداً ممدودة له تساعده على العيش بإنسانية.

وعن اللوك الجديد الذي ظهر به خلال الأحداث، أكد أنه حاول الابتعاد قدر الإمكان عن مظهر البلطجي التقليدي، لاسيما في نبرة الصوت أو الشعر أو الشنب، ولكنه حاول الظهور بشكل مبتكر، باعتباره بلطجي لا يدخن ولا يمسك مطواة ويتحدث الإنجليزية.

وحول ظهوره في عمل درامي واحد خلال موسم رمضان السابق، قال :تلقيت ستة عروض درامية خلال الموسم الرمضاني، لكني وجدت أن مسلسل “أمراض نسا”، هو الأقرب إلى عقلي، حيث تمسكت بعمل واحد لتجسيد الشخصية بشكل مختلف.

وحول كواليس العمل، قال :الكواليس كانت ممتعة، وتعلمت من بطل العمل الممثل مصطفى شعبان الالتزام بالمواعيد وتقمص الشخصية بكافة تفاصيلها الصغيرة، وأكد أن أصعب مشهد تعرض له خلال التصوير، هو مشهد ضرب حورية فرغلي، حيث أصيبت بجرح في رأسها، وأوضح أن الضرب في الأعمال الفنية أصبح ضرباً حقيقياً.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث