فيضانات السودان تدمر أكثر من 3000 منزل

فيضانات السودان تدمر أكثر من 3000 منزل

الخرطوم- دُمر أكثر من ثلاثة آلاف منزل جراء الفيضانات التي اجتاحت نصف ولايات السودان، الثلاثاء 29 تموز/ يوليو الماضي.

وقالت وزارة الصحة الاتحادية، إن 22 منطقة في ثمان ولايات تضررت من السيول والأمطار والفيضانات، في حين أصيب 184 شخصا، بحسب وكالة الأنباء السودانية الرسمية “سونا” .

ويعيش معظم سكان الخرطوم في منازل مشيدة بصورة سيئة من الطين، مما يجعلها عرضة للانجراف جراء السيول والأمطار.

وكان ملحق الشؤون الإنسانية في سفارة جنوب السودان في الخرطوم، كابي جريميه، قال إنه من ضمن المتضررين، ثلاثة آلاف من سكان مخيم جبرونا، غرب أم درمان، المدينة التؤام للخرطوم.

وأضاف جريميه في تصريحات صحفية، أن خيام مواطني جنوب السودان دمرت تماما”.

ويعيش الآلاف من فقراء جنوب السودان في خيام بائسة في جبرونا ومناطق أخرى في الخرطوم، بانتظار التمكن من السفر إلى وطنهم منذ أن انفصل عن السودان في تموز/ يوليو 2011.

وطالبت حركة “الإصلاح الآن” المعارضة، بإقالة والي الخرطوم، عبد الرحمن الخضر، بسبب “فشله الذريع في إيجاد حلول لكارثة الأمطار التي تتكرر كل عام”.

وقالت الحركة في بيان، السبت: “حكومة ولاية الخرطوم تكذب بإعلانها الاستعداد لموسم الأمطار”.

ونقلت “سونا” الجمعة 1 آب/ أغسطس الجاري، عن رئيس غرفة ولاية الخرطوم لطوارئ الخريف، المهندس مالك بشير، قوله إن “الأوضاع مستقرة بعد أن جرى تصريف المياه في النيل الأزرق والأبيض”.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث