سوسن بدر لـ”إرم”: وقعت في غرام “أوسة”

سوسن بدر لـ”إرم”: وقعت في غرام “أوسة”
المصدر: القاهرة- من كنزي عبد العليم

التميز ليس غريبا على النجمة سوسن بدر التي تبدع في كل أدوارها وتغير جلدها بشكل يثير دائما حالة من الإبهار، ويؤكد على موهبة فريدة من نوعها لا تمتلكها إلا قلة من النجمات.

تشارك سوسن هذا العام في رمضان بمسلسل “السبع وصايا” وكيد “الحموات”، وقد أثارت شخصية “أوسة” التي تجسدها حالة من الرضا بين الجمهور والنقاد لما تحتويه من خطوط إنسانية وكوميدية واجتماعية فهي النجمة التي تسجن وتحلم بالعودة للأضواء بعد انقضاء عقوبتها، لكنها تصادف بوسي ابنة السيدة نفيسة وتساعدها بكل ما أوتيت من قوة حتى تجمع عائلتها من جديد، وتنفذ وصايا والدها الذي اختفت جثته في ظروف غامضة.

“إرم” التقت الفنانة المصرية وكان هذا الحوار:

س: من الذي رشحك للمشاركة في “السبع وصايا” وما رأيك في العمل وشخصية أوسة ؟

ج: رشحني المخرج خالد مرعي والمؤلف محمد أمين راضي، وقد حكمت على العمل منذ البداية بمجرد قراءة الحلقات الأولى منه، لأنني وجدته مميزا ومثيرا للقراءة ويجعلك تلهث وراء الأحداث، وعموما أنا أحكم على اختياراتي الفنية وفق طريقة معينة حيث ألقي نظرة عامة على السيناريو وطريقة كتابته وطرحه للشخصيات، وأفكر بعدها في المخرج والمنتج وفريق العمل، وحتى الأدوار الصغيرة أضعها في تقييمي.

س: وما الذي شجعك على قبول مسلسل بطولة جماعية من الشباب؟

ج: توجد تركيبة في العمل وخط درامي جيد جدا والاحداث مترابطة وبناء الشخصيات رائع والحدوتة كلها جميلة ومختلفة، ولم اشعر بأن دوري خارج نطاق البطولة الجماعية، بالعكس كل الشخصيات متواجدة بشكل عادل ومؤثر جدا في الأحداث.

س: ألا يحمل دورك تناقضا غريبا فقد ظهرت في أول مشهد وأنت تقرأين الكتب وتقومين بدور ارستقراطي وسط أجواء السجن والفقر؟

ج: طبعا شخصية اوسة مركبة وغريبة ومتناقضة لكنها شخصية لطيفة جدا ومشبعة تمثيليا، وظهوري في وأنا أقرأ صورة طبيعية، فهناك مساجين ومسجونات دخلوا السجن لأسباب مختلفة وليس كل المساجين جهلة، وهناك مساجين يكملون تعليمهم ويحصلون على دراسات عليا.

س: تم التركيز على قراءتك كتاب ابن عربي فما سبب ذلك؟

ج: ستكشف الأحداث عن سر قراءة “اوسة” لهذا الكتاب تحديدا فهو موجود لهدف درامي، وحتى تتر المسلسل من أعمال ابن عربي والإنشاد داخل العمل من أشعاره ومتصوفة آخرين وهو خط في الدراما مهم جدا ومختلف وجاذب للناس بشكل كبير.

س: هل هذا أول تعاون لك مع المخرج خالد مرعي والمؤلف محمد أمين راضي؟

ج: نعم هي المرة الأول، وقد تابعت بشغف مسلسلهم العام الماضي “نيران صديقة”، وأرى أنهما ثنائيا رائعا جدا في الكتابة وفي الإخراج.

س: يسيطر على الدراما حاليا التشويق، فما رأيك فيها خاصة أنها نقلة كبيرة على المشاهد الذي تعود على الدراما التقليدية؟

ج: أحب هذا النوع من الدراما، لأنه يحمل اختلافا كبيرا ويشكل نقلة كبيرة في الروح الدرامية، وفكرة وجود مسلسل كل مشهد منه مهم يعتبر خطوة جيدة وصحيحة في البناء الدرامي بعد مسلسلات المط والتطويل، وتعني أننا نشاهد عملا محترما، والمشاهد يجب أن يركز كي لا يتوه منه الخط الدرامي في العمل.

س: شخصية اوسة ظهرت بأكثر من شكل فكيف حضرت لكل تفاصيلها؟

ج: الشخصية مكتوبة بشكل جيد جدا وهو ما جعل تفاصيلها واضحة أمامي، وتخيلت شكلها وطريقتها وساعدني المخرج والاستايلست في تكوين شكلها وملامحها، وكم استمتعت بأدائها ورحلتها مع أولاد سيد نفيسة.

س:ما ردود الافعال التي وصلتك حول المسلسل ؟

ج: رغم توقعاتي للمسلسل بالنجاح وأنه سيحقق نسبة كبيرة من المشاهدة لكن جاءت النتائج أقوى كثيرا من توقعاتي، وحفرت كل شخصية مع الناس علامة فارقة، والناسصاروا بمجرد ظهور ممثل منا يناديه باسمه في المسلسل، وأعتقد أن شخصية اوسة بكل غرورها وانكسارها حققت نجاحا كبيرا حيث تتوالى الاتصالات والتهنئة، ويسألني الناس عن الأحداث اولا بأول في دلالة على المتابعة الدائمة.

س: هل تبحثين عن الشخصيات الغريبة؟

ج: أبحث عن متعتي كممثلة، والأدوار الغريبة هي التي تحقق لي هذه المتعة، فأبحث عن الغرابة والصعوبة والأدوار المركبة، لأنها تخرج مني طاقات غريبة ومختلفة وتمتعني لأنها قماشة ممتعة في العمل.

س: هل معنى هذا أنك ترفضين تماما الأدوار البسيطة والخفيفة؟

ج: لا طبعا، من الممكن أن يكون المسلسل بسيطا وممتعا في نفس الوقت، وفي هذه الحالة لا أرفض الدور، فالممثل مثلما يحتاج الأدوار المعقدة يحتاج الأدوار الخفيفة ليفصل ويعيد توازنه النفسي والإنساني ويشحن طاقته.

س: تقدمين عدة أدوار في الموسم نفسه، مثلا هذا العام تقدمين “كيد الحموات” و”السبع وصايا ” كيف تستطيعين أن تعايشي أكثر من شخصية؟

ج: أكون في قمة سعادتي عندما يكون في حياتي دورين مختلفين وصعبين، لأنني أدخل في تحدٍ كبير بيني وبين نفسي، وكلما أتحدى نفسي أجد طاقات تفاجئني أنا شخصيا، وأحمد الله أنه منحني طاقة التمثيل والقدرة على التنوع .

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث