طفلة تعود للحياة داخل نعشها

المصدر: إرم - من محمود صبري

عاشت عائلة فلبينية حدثاً يمكن اعتباره من المعجزات، وهو عودة صغيرتها المتوفاة إلى الحياة قبل لحظات قليلة من دفنها.

وكانت العائلة والأقارب يقيمون الصلاة في كنيسة “أورورا” في مقاطعة “زاموانغا ديل سور”، ترحماً على روح فقيدتهم الصغيرة التي لم تتجاوز عامها الثالث، وفجأة فتحت عينيها وتحركت داخل نعشها المفتوح.

وأورد موقع “ذا ميرور” أنه تم إعلان وفاة الطفلة منذ 24 ساعة، ويفسر أحد ضباط الشرطة هذه الواقعة بكون الفتاة كانت في حالة غيبوبة، واعتقدت العائلة أنها فارقت الحياة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث