قلق في أمريكا من تفشي زراعة الحشيش

قلق في أمريكا من تفشي زراعة الحشيش
المصدر: ديترويت-من عماد هادي

تشكل ظاهرة تفشي زراعة الحشيش في بعض الولايات الأمريكية هاجسا أمنيا يكلف سلطات الولايات الكثير من الأموال بسبب تسيير دوريات للشرطة بشكل مستمر لمراقبة الأحياء المهجورة التي تتخذ منها العصابات مرتعا لزراعة الحشيش.

في مدينة ديترويت المدينة المنكوبة التي بدأت تستعيد عافيتها تدريجيا-تسير الشرطة هذه الأيام دوريات مكثفة لمراقبة الأحياء المهجورة التي تغص أقبيتها بمزارع الحشيش باهظة الثمن، وداهمت عدة منازل مهجورة واعتقلت عشرات الشبان ممن يعملون في زراعة تلك النبتة.

واتخذ عمدة المدينة الجديد “مايك داغن” عدة تدابير منها إعادة الإنارة إلى جميع أحياء المدينة بما فيها الأحياء النائية والمهجورة التي تجد الشرطة صعوبة في الدخول إليها في المساء بسبب انتشار العصابات المدججة بالأسلحة.

وعبر ناشطون عبر مواقع التواصل الاجتماعي في مدينة ديترويت عن سعادتهم بالخطوات التي اتخذها “داغن” معتبرين إياها بداية صحيحة لنهضة المدينة التي منيت بنكبة اقتصادية منذ سنة 1967م.

فيما اعتبرها آخرون خطوات “مستعجلة” وما كان ينبغي لـ”داغن” اتخاذ تلك الإجراءات قبل خلق بدائل للشباب العاطل عن العمل الذي اضطر للعمل في الممنوعات.

وازدادت وتيرة هذا الظاهرة لا سيما بعد شرعنة زراعة وتعاطي الحشيش “الميرغوانا” في ولايتي كولورادو وواشنطن وسماح ولايات أخرى مثل نيويورك وكاليفورنيا استخدام نبتة الميرغوانا للأغراض الطبية فقط.

وتحركت رغبات كثير من مدمني الحشيش وذهبوا زرافات صوب ولايتي واشنطن وكولورادو حيث فتحت هناك متاجر خاصة لبيع نبتة الميرغوانا مع نكهات خاصة تناسب أذواق الزبائن!.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث