المعارضة: 30 يونيو موعد نهائي لرحيل مرسي

المعارضة: 30 يونيو موعد نهائي لرحيل مرسي

المعارضة: 30 يونيو موعد نهائي لرحيل مرسي

القاهرة ـ (خاص) عمرو علي

توصلت القوى المعارضة المصرية، وفي مقدمتها “جبهة الانقاذ الوطني” ، والتي تضم أغلب الأحزاب المصرية والقوى الثورية وأعضاء حملة تمرد، إلى اتفاق مبدئي بعد عدة اجتماعات على أن يكون رئيس المحكمة الدستورية هو بديل الرئيس محمد مرسي بعد 30 يونيو/حزيران لحين إجراء انتخابات رئاسية مبكرة، وأن يكون له عدد من المساعدين يقوم باختيارهم.

وأضافت المعارضة أنه سيتم تشكيل حكومة تكنوقراط على أن تتولى القوات المسلحة المصرية مهمة الأمن القومي الداخلي والخارجي، وذلك  بعد أن عقدوا عدة اجتماعات كان آخرها في مقر حزب المصريين الأحرار، وذلك بعد جلسة ضمت أغلب ممثلي القوى الثورية مع محمد البرادعي رئيس حزب الدستور وحمدين صباحي زعيم التيار الشعبي.

وكشف هيثم الشواف منسق تحالف القوى الثورية فى تصريح خاص  لـ  “إرم” أن الاتجاه العام بعد اجتماعهم مع البرادعي وصباحي وأغلب القوى الثورية، هو أن يتولى رئيس المحكمة الدستورية السلطة لحين إجراء الانتخابات، وذلك تجنبا للاختلاف حول أسماء المجلس الرئاسي.

وقال حسام فودة عضو المكتب التنفيذي لجبهة الانقاذ الوطني في مصر لـ “إرم” أن هناك شبه اتفاق على أن يتولي رئيس المحكمة الدستورية مسؤولية إدارة البلاد ومعه حكومة تكنوقراط، كاشفا على أن هناك اجتماعات مستمرة للاتفاق على بديل لمرسي وللإخوان.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث