طهران: لن نرفع مستوى العلاقات مع لندن

طهران: لن نرفع مستوى العلاقات مع لندن

طهران- قال نائب وزير الخارجية الإيراني مجيد تخت روانجي:”إن بلاده لا تخطط لتعين سفير لها في بريطانيا حالياً، وإن العلاقات بين البلدين لن يتم رفعها إلى مستوى السفراء في الوقت الحالي”.

جاء ذلك في معرض تعليق روانجي، خلال وجوده في “فيينا” لحضور الجولة الخامسة من مفاوضات البرنامج النووي الإيراني، على تصريح وزير الخارجية البريطاني وليام هيغ أمس، بأن الظروف مواتية لإعادة فتح سفارة بلاده في طهران.

وأشار تخت روانجي إلى أن العلاقات الدبلوماسية بين البلدين على مستوى “قائم بالأعمال غير مقيم” حاليا، مضيفا أنه في حال اتفاق البلدين سيتم تعيين “قائم بالأعمال مقيم” في كل من العاصمتين في الوقت المناسب، لافتاً إلى عدم وجود فرق في مستوى العلاقة الدبلوماسية بين القائم بالأعمال المقيم وغير المقيم.

وأفاد تخت روانجي بأن إعادة العلاقات الدبلوماسية بين البلدين إلى مستوى السفراء أمر عائد لقرار مسؤولي البلدين.

وبالإضافة إلى تصريح هيغ بخصوص افتتاح سفارة بلاده في طهران، كان رئيس الوزراء البريطاني ديفيد كاميرن عبر عن اعتقاده بضرورة تطوير علاقات بلاده مع إيران.

ورحبت وسائل الإعلام الإصلاحية في إيران بتصريحات هيغ، في حين استقبلتها وسائل الإعلام الإيرانية بحذر واصفة إياها بالقرار “المفاجئ”.

وكانت بريطانيا أغلقت سفارتها في طهران عام 2011 بعد أن اقتحمت مجموعة من الطلبة الإيرانيين مبنى السفارة، واحتجزت 6 من موظفي أمن السفارة كرهائن، احتجاجا على تأييد بريطانيا فرض عقوبات على إيران بسبب برنامجها النووي، واعتبرت الفترة التي تلت ذلك أسوأ الفترات التي مرت على العلاقات بين البلدين، منذ الثورة الإسلامية الإيرانية عام 1979.

وبعد انتخاب الرئيس الإيراني حسن روحاني العام الماضي، بدأت العلاقات بين البلدين في التحسن، وشهد ذلك العام قرار بريطانيا تعيين قائم بالأعمال “غير مقيم” في العاصمة الإيرانية طهران.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث