سارة بالين: دعوا الله يتكفل بسوريا

قالت حاكمة ولاية ألاسكا السابقة في مؤتمر أن الولايات المتحدة لا تعرف ماذا تفعل حيال العالم الإسلامي، وقد اعتادت الحاكمة السابقة على انتقاد السياسة الأميركية والمسلمين والدول الإسلامية.

سارة بالين: دعوا الله يتكفل بسوريا

سخرت حاكمة ولاية ألاسكا السابقة سارة بالين من قرار الرئيس الأميركي باراك أوباما للبدء بتسليح الثوار السوريين، في موقف متوقع منها، إذ دأبت على انتقاد سياسات الإدارة الأميركية.

 

وقالت بالين في خطاب إن على الولايات المتحدة، إلى حين وجود قائد عام يعرف ما يفعله، أن تترك هذا الأمر “لله كي يحله”.

 

وأضافت في مؤتمر تحالف “الإيمان والحرية” المكون من ساسة محافظين، “أين هو قائدنا العام؟ نحن نتحدث الآن عن مزيد من التدخلات من جديد”.

 

وتابعت القول “في اعتقادي، وإلى حين معرفة ما نقوم به، وإلى حين يصبح لدينا قائد أعلى يعرف ماذا يفعل في هذه البلدان الإسلامية المتطرفة التي لا تحترم حقوق الإنسان الأساسية، والناس فيها يقتلون بعضهم وهم يصرخون: الله أكبر..  أقول دعوا الله يحل هذا الأمر “.

 

ويأتي تصريح بالين علامة على مدى ابتعادها عن خطاب ترشحها لمنصب نائب الرئيس عام 2008 إلى جانب الجمهوري السناتور جون ماكين، الذي كان واحداً من أنصار الرئيس في شأن تقديم المساعدة للثوار السوريين.

 

ودأبت بالين على انتقاد المسلمين والدول الإسلامية، وكانت من أشد المعارضين لسياسة الولايات المتحدة الخارجية في العالم الإسلامي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث