البورصة المصرية تخسر مجدداً

البورصة المصرية تخسر مجدداً

البورصة المصرية تخسر مجدداً

القاهرة – محمد عز الدين 

فقدت الأسهم المصرية 2.2 مليار جنيه جديدة من قيمتها السوقية مع اندفاع المستثمريين المصريين اليوم للبيع المكثف، في الوقت الذي اتجهت تعاملات العرب والأجانب نحو الشراء لكن دون تأثير على حركة السوق.

 

وأغلق المؤشر الرئيسى للأسهم النشطة “egx30” منخفضاً 1 % بعد أن فقد 48 نقطة، ليصل إلى مستوى 4603 نقطة، كما هبطت أسعار إغلاق 86 ورقة مالية فى مقابل صعود 25 ورقة أخرى.

وبلغت التعاملات 195,7 مليون جنيه وصفها متعاملون بالضعيفة بسبب إحجام المستثمريين عن التعامل وحالة الترقب الحذر التي تسيطر عليهم.

 

وقال أشرف الشرقاوي، رئيس الهيئة العامة للرقابة المالية، إنه ليست هناك خطط لوقف التعامل في سوق المال في 30 يونيو، الذي تدعو المعارضة لتنظيم احتجاجات حاشدة فيه، ما دامت البنوك تعمل بشكل طبيعي ووسائل الاتصالات متاحة للجميع، وقال الشرقاوي : “قرار وقف السوق سهل جداً ، لكن قرار عودة التداولات بعد الإيقاف هو الأصعب”.

 

كانت البورصة المصرية أوقفت معاملاتها لمدة 38 جلسة في 2011، بسبب الاحتجاجات الشعبية العارمة، التي أسفرت في نهاية المطاف عن تنحي مبارك عن الحكم.

 

وأشار “الشرقاوي” إلى أن الخسائر التي مُنيت بها البورصة في الأيام الماضية، ترجع إلى حالة عدم الاستقرار السياسي والاقتصادي، والتوقعات السلبية المبالغ فيها للسوق.

وأضاف: “لا ننكر ووجود أخبار سلبية وعدم استقرار، لكن رد الفعل في النزول كان مبالغًا فيه، البيع كان يتم دون تمييز في الأسهم، كانت هناك حالة عامة من البيع في السوق ككل”.

 

وخسرت الأسهم المصرية 45.4 مليار جنيه، من قيمتها السوقية الأسبوعين الماضيين، وسط ما وصفه متعاملون بهرولة للبيع والفرار من سوق المال قبل أحداث 30 يونيو”.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث