مخاوف فلسطينية من مخطط هيكل سليمان

مخاوف فلسطينية من مخطط هيكل سليمان

مخاوف فلسطينية من مخطط هيكل سليمان

القدس – محمود الفروخ

أكد وليد صيام أمين عام تجمع “بالقدس يهتدون” وأحد نشطاء العمل الوطني والشعبي بمدينة القدس المحتلة، أن العرب والمسلمين نائمون ويتقاتلون فيما بينهم، بينما تتعرض مدينة القدس المحتلة، وبالتحديد المسجد الأقصى المبارك، الذي يتعرض لحملة شرسة بالتهويد والاعتداء عليه بشكل يومي من قبل الاحتلال الاسرائيلي ومستوطنيه المتطرفين.

وقال صيام في حديث لمراسل “إرم” في القدس، أن اسرائيل بكافة أذرعها وضعت اللمسات الاخيرة لسيناريو هدم المسجد الاقصى المبارك، وإقامة هيكل سليمان المزعوم مكانه، وطالب صيام بالتحرك العاجل الشعبي والرسمي الفلسطيني والعربي والإسلامي، لإنقاذ أولى القبلتين وثالث الحرمين مسرى الرسول محمد صلى الله عليه وسلم ومهد السيد المسيح عليه السلام.

 

وكانت القناة الاسرائيلية الثانية نشرت تقريراً تلفزيونياً مساء أمس السبت حول مرحلية بناء الهيكل المزعوم والخطوات المتدرجة إلى ذلك، ووجود خرائط ومخططات تفصيلية جاهزة لبناء الهيكل المزعوم مكان المسجد الأقصى، بالإضافة إلى تحضير أدوات الهيكل في أماكن متعددة لنقلها مباشرة إلى المسجد الاقصى، تنفيذاً لبناء الهيكل الثالث المزعوم، تدل إلى وصول المسجد الأقصى إلى مرحلة الخطر الشديد، الأمر الذي يستوجب ويستدعي عملاً جاداً وفورياً لإنقاذ المسجد الأقصى من الاحتلال الاسرائيلي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث