مرسي يقطع العلاقات مع سوريا

مرسي يقطع العلاقات مع سوريا

مرسي يقطع العلاقات مع سوريا

القاهرة – أعلن الرئيس المصري محمد مرسي السبت قطع العلاقات الدبلوماسية بالكامل مع دمشق، وسحب القائم بأعمال السفارة المصرية في دمشق.

وطالب حزب الله اللبناني بسحب مقاتليه من سوريا على الفور، وقال مرسي: “نقف ضد حزب الله في عدوانه على الشعب السوري.”

كما دعا الرئيس المصري مجلس الأمن الدولي لفرض منطقة حظر جوي فوق سوريا.

 

 

بدأ الرئيس المصري كلمته الحماسية ببيت شعر جاء فيها “لبيك يا سوريا، وأردف قائلاً: “مواقف مصر تجاه الأشقاء في سوريا معروفة، ولا تخضع للمزايدة أو المساومة، و إن كل القوى والأحزاب وتجمعات المسلمين والمسيحيين من أهل مصر جميعاً تعلو أصواتهم ويعلنون بكل وضوح نحن مع سوريا شعباً وإرادة”.

وتابع: “لن يهنأ لنا بال، ولن يغمض لنا جفن ولن تستقر أجسامنا في مضاجعها، حتى نرى السوريين الأحرار يقيمون دولتهم المحررة التي روتها دماء أطفالهم وشبابهم”.

وجاء ذلك خلال كلمة لمرسي ألقاها أمام آلاف الإسلاميين المحتشدين في استاد القاهرة في مؤتمر “لنصرة سوريا” الذي شهدته القاهرة مساء السبت شارك فيه الكثير من العلماء الذين اتفقوا جميعاً على أهمية نصرة الثورة السورية، وأن الجهاد إلى جوار الثوار بات واجباً على كل مسلم.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث