رحيل عميد البشرية

الحياة: رحيل عميد البشرية

رحيل عميد البشرية

طوكيو ـ توفي عميد البشرية الياباني جيرومون كيمورا، الذي يعتبر الإنسان الأكبر سناً في العالم، بعد قرابة الشهرين من احتفاله بعيد ميلاده الـ116.

وذكرت وسائل إعلام يابانية أن كيمورا وهو من مواليد عام 1897، توفي لأسباب طبيعية ناجمة عن تقدمه في السن، بعد شهرين تقريباً على احتفاله بعيده الـ116 في 19 نيسان/ أبريل الماضي. يشار إلى ان كيمورا حصل على لقب “أكبر إنسان معمر في العالم” في 18 كانون الأول/ ديسمبر 2012، إثر رحيل الأميركية دينا مانفريديني عن عمر 115 سنة. وحطم كيمورا في 28 كانون الأول 2012 رقماً قياسياً وأصبح أيضاً حامل لقب “أكبر رجل معمر في العالم” على الإطلاق الذي كان يحمله الدنماركي كريستيان مورتنسن وكان عمره 115 سنة و252 يوماً قبل وفاته بالعام 1998. ويذكر ان لكيمورا 25 ابن حفيد و13 حفيد حفيد، ويقول إنه لا يدخن، ويشرب الكحول باعتدال ويشبع من الأكل بنسبة 80%. ورفع كيمورا إطوال حياته شعار “الأكل القليل والعيش المديد”. وكان كيمورا يمضي غالبية وقته في سنواته الأخيرة طريح الفراش بالرغم من انه لا يعاني من أية مشاكل صحية خطيرة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث