رحلات مرسي كلفت مصر 3.5 مليار جنيه

رحلات مرسي كلفت مصر 3.5 مليار جنيه

رحلات مرسي كلفت مصر 3.5 مليار جنيه

القاهرة- (خاص) من محمد عز الدين

في دراسة حديثة أجراها الدكتور صلاح جودة، المستشار الاقتصادي لمفوضية العلاقات الأوروبية لتكاليف رحلات الرئيس محمد مرسي المكوكية خارج مصر، منذ بداية توليه الرئاسة ، استعرضت الجدوى السياسية من هذه الرحلات من واقع أوراق وتقارير موثقة ومعتمدة من البنك المركزي، تبين أن مرسي كلف الدولة نصف مليار دولار، بما يعادل 3.5 مليار جنيه.

وجاء بالتقرير أنه منذ تولى مرسي مقاليد الحكم السبت في (30 يونيو حزيران 2012) وحتى آخر آيار مايو الماضي، سافر في عدة رحلات إلى دول العالم، تحت أهداف معلنة هي:

1- زيادة معدلات التنمية في مصر.

2- جلب مزيد من الاستثمارات الخارجية لمصر.

3- حل معظم المشاكل المتراكمة مع مصر، خاصة مع الدول الأفريقية وأن الدول الأوروبية تتطلع إلى مصر الجديدة بعد ثورة 25 يناير 2011.

وأضاف: “بعد إنهـاء حكم المجلس العسكري، وإقالة المشير حسين طنطاوي والفريق سامي عنان، أعلن الرئيس أن هذه الرحلات ستعمل على إنعاش الاقتصاد المصري، وعلى العمل على جلب مجموعة من المنح والمساعدات، والمعونات إلى مصر، بالإضافة لجلب مزيد من القروض بأسعار مخفضة، والعمل على جلب السياحة العالمية إلى مصر لإدارة عجلة الإنتاج، وأن هناك مرحلة جديدة مع العالم الخارجي، ومرحلة جديدة مع رجال الأعمال.

وفي رصده لقائمة الرحلات الرئاسية، قال التقرير إنها جاءت على النحو التالى:

1- السفر إلى دولة إثيوبيا 

– تاريخ الزيارة : 15 تموز يوليو 2012.

– الإقامة : هيلتون أديس أبابا.

– هدف الزيارة : المشاركة في أعمال القمة الأفريقية.

2- السفر إلى دولة الصين 

– تاريخ الزيارة : 28 آب أغسطس 2012.

– الإقامة : بكين.

– المدة : 3 أيام.

– الهدف طرح عدد من المشاريع على الجانب الصيني لتنفيذها في مصر منها مشروع سليكون (ظهير الصحراوي) ، إضافة إلى إنشاء مشروع أسطول مشترك للصيد في المياة الإقليمية.

3- السفر إلى دولة إيران

– تاريخ الزيارة : 30آب أغسطس 2012.

– مدة الزيارة : عدة ساعات.

– الإقامة فى : قصر ضيافة خاص.

– هدف الزيارة : حضور الجلسة الافتتاحية لقمة منظمة دول عدم الانحياز.

4- السفر إلى دولة الولايات المتحدة 

– الإقامة : نيويورك.

– مدة الزيارة : 4 أيام.

– تاريخ الزيارة : 24 آيلول سبتمبر 2012.

– هدف الزيارة : مناقشة تطورات الأوضاع الداخلية في مصر والوضع الإقليمي في منطقة الشرق الأوسط.

5- السفر إلى دولة تركيا 

– تاريخ الزيارة : 30 آيلول سبتمبر 2012

– مدة الزيارة : 12 ساعة.

– هدف الزيارة: حضور مؤتمر حزب العدالة والتنمية التركى وهى زيارة غير رسمية.

6- السفر المملكة العربية السعودية 

– الإقامة : جدة.

– تاريخ الزيارة : 22 كانون الثاني يناير 2013.

– مدة الزيارة : يومان.

– هدف الزيارة: إعادة العلاقات المصرية السعودية التى توترت بعد ثورة 25 يناير 2011، خاصة بعد القبض على المحامي الحقوقي أحمد الجيزاوي في نيسان أبريل الماضى بتهمة حيازة مواد مخدرة.

7- السفر إلى دولة ألمانيا 

– الإقامة : برلين.

– تاريخ الزيارة: 30 كانون الثاني يناير 2013.

– مدة الإقامة : عدة ساعات.

– هدف الزيارة: لبحث دعم العلاقات الاقتصادية بين البلدين بالإضافة إلى بحث آخر التطورات والأوضاع السياسية فى مصر والمنطقة.

8- السفرية إلى دولة باكستان 

– الإقامة : إسلام آباد.

– تاريخ الزيارة : 18 آذار مارس 2013.

– مدة الزيارة : 3 أيام.

– هدف الزيارة ليتسلم الرئيس محمد مرسي شهادة الدكتوراه الفخرية في الفلسفة من الجامعة الوطنية للعلوم والتكنولوجيا.

9- السفر إلى دولة الهند 

– الإقامة : نيودلهي.

– تاريخ الزيارة : 19 آذار مارس 2013.

– مدة الزيارة : يومان.

– هدف الزيارة: لبحث الاستثمارات الضخم، خاصة فى مشروع تنمية قناة السويس بهدف النهوض بالاقتصاد الوطنى المصري بإيرادات سنوية تصل إلى أكثر من 200 مليار دولار.

10- السف إلى دولة السودان 

– تاريخ الزيارة : 15نيسان أبريل 2013

– مدة الزيارة : 3 أيام.

– هدف الزيارة : بحث سبل تفعيل برامج واتفاقيات التعاون التي تم التوصل إليها فى إطار اللجنة العليا المصرية السودانية المشتركة.

11- السفر إلى دولة روسيا 

– الإقامة : منتجع سوتشى الخاص بالرئيس بوتين.

– مدة الزيارة : 3 أيام.

– هدف الزيارة : للاتفاق حول استيراد القمح الروسى.

12- السفرية إلى دولة البرازيل 

– تاريخ الزيارة : 7 آيار مايو 2013.

– مدة الزيارة : 3 أيام.

– هدف الزيارة: الاستفادة من تجارب البرازيل الناجحة في مجالات مكافحة الفقر والقضاء على العشوائيات وتحقيق التنمية الاقتصادية والاجتماعية.

وبمراجعة العائد الاقتصادى لهذه الرحلات الــ 17، إلى معظم دول العالم، خاصة أمريكا وألمانيا وباكستان والهند وروسيا والسودان وإثيوبيا والبرازيل والصين وتركيا وقطر والسعودية، فضلا عن زيارات رئيس مجلس الوزراء أيضاً لمعظم دول المنطقة، خاصة سويسرا، وحضور مؤتمر دافوس، والعراق والسودان وتركيا.

وبعد رصد الرحلات، تعرض التقرير إلى تكاليفها الاقتصادية، على النحو التالى:

– مدة حكم الرئيس منذ (30 حزيران يونيو 2012- آيار مايو 2013) هي 11 شهراً.

– عدد الرحلات : 17 رحلة.

– بمعدل : 1.5 رحلة كل شهر.

– تكاليف الرحلات : لا تقل عن نصف مليار دولار.

– العائد السياسى من هذه الرحلات : صفر.

– العائد من الاستثمارات لهذه الرحلات وفقا لبيان البنك المركزى صفر.

– العائد من استمرار الاستثمارات التي كانت موجودة منذ العهد السابق، خروج 14.8 مليار دولار خلال الفترة من “1 تموز2012-30 نيسان 2013 “.

– تم إغلاق حوالي (4603) مصانع خلال تلك الفترة من “1 تموز 2012- 30 نيسان 2013″، نتيجة التخبط في القرارات العشوائية.

– زيادة القروض الخارجية على مصر خلال تلك الفترة من 34 مليار دولار إلى 44 مليار دولار.

– تم تخفيض التصنيف الائتمانى لمصر خلال تلك الفترة من حكم السيد الرئيس حوالي 4 مرات، وهذا يعنى عدم ثقة صندوق النقد الدولى في الإصلاح الاقتصادى لمصر.

– نتيجة عدم جلب سياحة خارجية بسبب عدم الأمن والأمان، وبسبب الشائعات واحتقان الموقف السياسي، ما أثر على الموقف الاقتصادي بالكامل.

ويقول جودة: “لذلك نرى أن العائد الاقتصادي من هذه الزيارات لا شيء، بالإضافة إلى تكاليف الخزانة العامة للدولة حوالى نصف مليار دولار لتلك الرحلات، أى ما يعادل حوالي 3.5 مليار جنيه مصري، الوضع السياسي أقل من صفر، وذلك للنتائج التالية:

أولا : نتائج عائد الرحلات الأميركية والأوروبية هـو:

1- توقف المفاوضات مع صندوق النقد الدولى.

2- عدم حصول مصر على قرض الصندوق والبالغ 4.8 مليار دولار.

3- توقف جميع المساعدات والمنح والمعونات من الدول الأوروبية وجميع المؤسسات الدولية لحين الاتفاق مع صندوق النقد الدولى.

4- توقف المنح والمعونات والمساعدات من جميع دول الخليج باستثناء قطر، والتي قامت بإعطاء مصر قروضا وسندات تبلغ 7 مليارات دولار، أي ما يعادل حوالي 15%، من حجم الدين الخارجي وبأسعار فائدة تبلغ أكثر من ثلاثة أمثال سعر الفائدة العالمي.

5- رجوع دولة العراق في الاتفاقات التي أبرمتها مع رئيس مجلس الوزراء المصري، بشأن إمداد مصر بوديعة عراقية تبلغ 4 مليارات دولار، وكذلك إمداد مصر بطاقة بترولية تبلغ 4 ملايين برميل شهريا، لتكريرها بمعامل مصر وكل ذلك تم إلغاؤه بعد أسبوع من إعلان رئيس الوزراء عن هذا الإنجاز.

6- أعلنت ألمانيا عن عدم قيامها بإمداد مصر بأى منح أو معونات أو تخفيض لمديونية مصر، أثناء وجود رئيس الجمهورية في ألمانيا.

7- أعلنت دولة روسيا أنها ستبحث في الطلبات المقدمة من مصر بشأن حصول مصر على معونات غذائية، من القمح أو على قروض من روسيا وذلك أثناء وجود الرئيس في روسيا.

8- أعلنت إثيوبيا، بعد 24 ساعة، من زيارة الرئيس محمد مرسي لها لحضور مؤتمر القمة الأفريقي بها، أنها ستقوم في اليوم التالى بتحويل مجرى نهر النيل الأزرق وذلك لاستكمال بناء سد النهضة.

وهذا خالف ما أعلنه الرئيس من قبل، ولذلك نجد سياسياً أن الزيارات التي قام بها الرئيس أو رئيس الوزراء قد باءت بالفشل الذريع.

ولذلك يرى جودة أن الوضع الأمثل هو أن تتم دعوة جميع رؤساء الدول، وعمل مجموعة من ورش العمل والمؤتمرات داخل مصر حتى يأتى الخير إلى مصر، وليرى الضيوف الأنشطة، ويرون الأمن والأمان، وبالتالي يطمئن العالم إلى وضع مصر السياسي، بدلا من الاقتراض من دولة واحدة وهي قطر حتى أصبحت مديونية قطر تمثل 18%، من الدين الخارجي لمصر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث