الرياض تستنكر تدخل حزب الله في سوريا

الرياض تستنكر تدخل حزب الله في سوريا

الرياض تستنكر تدخل حزب الله في سوريا

الرياض ـ استنكر مجلس الوزراء السعودي قتال حزب الله في سوريا، الذي وصفه بالتدخل السافر في الأزمة السورية.

وأفادت قناة “العربية” ان المجلس اجتمع اليوم برئاسة نائب خادم الحرمين الشريفين الأمير، سلمان بن عبدالعزيز، في قصر السلام بجدة. وتطرق المجلس إلى ما آلت إليه الأحداث في سوريا من تداعيات وصفها بالخطيرة وتصعيدٍ لأعمال العنف واستخدام الآلة العسكرية لقصف المدن السورية وقتل المدنيين وتهجيرهم، معرباً عن تقدير السعودية لمختلف الجهود العربية والدولية لإنهاء هذه الأزمة.

وأوضح وزير الثقافة والإعلام السعودي الدكتور عبدالعزيز بن محيي الدين خوجة، في بيانه لوكالة “الأنباء السعودية” عقب الجلسة، أن المجلس تطرق إلى ما طالته الأزمة من تدمير للبنى التحتية واستنزاف لمقدرات الشعب السوري.

كما شدد المجلس على ما ورد في البيان الصادر عن أعمال الاجتماع غير العادي لمجلس جامعة الدول العربية على مستوى وزراء الخارجية من إدانات لاستمرار أعمال العنف والقتل والجرائم التي ترتكب بحق أبناء الشعب السوري، والتدخل الأجنبي الذي جعل من الأراضي السورية ساحة للعنف والاقتتال، وما أكد عليه الاجتماع من ضرورة الحفاظ على السلامة الإقليمية والنسيج الاجتماعي لسوريا وهيكل الدولة والمؤسسات الوطنية، وتشكيل حكومة انتقالية لفترة زمنية محددة متفق عليها تمهيداً لضمان الانتقال السلمي للسلطة.

كما دعا المجلس إلى التجاوب مع النداءات الدولية التي تناشد بتقديم المساعدات الإنسانية للمتضررين داخل الأراضي السورية والنازحين والمهجرين، محذراً من تردي الأوضاع في سوريا، ومطالباً المجتمع الدولي بتحمل مسؤولياته الإنسانية والعمل على إيصال المساعدات الغذائية والطبية لجميع المتضررين والمنكوبين.

وبين خوجة أن مجلس الوزراء أعرب عن اهتمام المملكة وقلقها تجاه الأحداث الدامية التي شهدتها مدينة طرابلس اللبنانية، مجدداً مناشدة المملكة جميع الأطراف المعنية التصرف بحكمة وعدم الانسياق وراء الدعوات التي لا تريد الخير للبنان وشعبه.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث