اغرب حكايات فايس بوك

اغرب حكايات فايس بوك
المصدر: إرم (خاص) من وداد الرنامي

– زفت الأمريكية “كولين كودني ” بشرى نجاحها في مخادعة رجال الشرطة إلى أصدقائها على فايسبوك ، حيث كان محكوما عليها بشهرين حبسا مع وقف التنفيذ بسبب القيادة في حالة سكر ، ومهددة بدخول السجن في أية لحظة إذا قادت سيارتها بعد تعاطي الكحول.

فشربت الخمر فعلا وقادت سيارتها ، لكن التحليل الذي أجراه لها رجال الشرطة كان سلبيا بسبب مرور الوقت.

لذا القي القبض عليها بعد اعترافها على فايسبوك.

– اعتقل ال “ف ب اي ” متهما بالسطو على ثلاثة ابناك بسبب صورته الخاصة (سيلفي) التي نشرها على فايسبوك وهو يحمل الرشاش الذي استعمله في العمليات الثلاثة.

– تمكن “باتريك ساني” من عقد اتفاق مع شركة التامين لتعوضه عن الطرد من العمل بمبلغ 80 ألف دولار.إلا أن شركة التامين رفضت تسليمه المبلغ لأنه لم يحترم أهم شروط الاتفاق وهو السرية التامة . و السبب ابنته التي نشرت الخبر على فايسبوك فرحا باغتناء والدها.

– ألقت شرطة ولاية “بينسيلفاني” القبض على

“انطوني جيمس ليسكويتش” ، وهو مجرم مبحوث عنه

بعدما نشر على حسابه في فايسبوك مذكرة البحث عنه ، غباء أم ثقة مفرطة في النفس؟

– لص سابق يصادف على فايسبوك احد ضحاياه ، فيعتذر له رغم مرور سنوات على الواقعة ، ويقبل الأخر اعتذاره بكل تسامح.

– فقدت “لارين كوك” عملها كمدربة كرة سلة بإحدى المؤسسات التعليمية بالولايات المتحدة بسبب صورة جريئة التقطتها خلال عطلتها ونشرتها على فايسبوك .

– ابتكر صاحب حانة بارلاندا طريقة جديدة لاختيار زبائنه ، فهو يشترط أن يكونوا أصدقاء له على فايسبوك وبهذا يتمكن من التأكد من طباعهم وأخلاقهم، وتوفير أجرة الحراس.

– كان الرجل يتبجح أمام الركاب في القطار بأنه يخون زوجته ، فاثأر ذلك غيظ إحدى الراكبات التي قامت بالتقاط صورة له ونشرها على فايسبوك بعدما كتبت عليها التعليق التالي :” إذا كان هذا زوجك فاعلمي انه يخونك” .

– استطاعت فتاة أمريكية من ولاية “يوتا” الالتقاء بأمها البيولوجية بعد ثلاثة أيام فقط من البحث على فايسبوك.

– قرر “مانيش سيتهي” ، الذي يعمل كمبرمج ب”سان فرانسيسكو” ،التخلص من إدمانه على فايسبوك، فاستأجر فتاة تقتصر مهمتها على صفعه كلما ظبطته في موقع التواصل الاجتماعي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث