خالد يوسف يساند تمرد ضد النظام

خالد يوسف يساند تمرد ضد النظام

خالد يوسف يساند تمرد ضد النظام

القاهرة- (خاص)

نفى المخرج خالد يوسف لـ (إرم) كل ما نسب له عن ندمه في مطالبة النظام السابق بالرحيل، أو تقديم اعتذر للرئيس السابق حسني مبارك، كما نفي أيضاً كل ما تم ترويجه عن الاعتداء عليه أثناء فض اعتصام المثقفين بالقوة. 

وأكد أنه لا صحة لما تردد عن فض المبدعين المصريين لاعتصامهم بمقر وزارة الثقافة المصرية، وأن الاعتصام مفتوح وفعالياته مستمرة ومتصاعدة، وقد انضم للمعتصمين عدد كبير من المبدعين سواء من أهل الثقافة أو الفن.

وندد بالهجوم على المقر الرئيسى لحملة تمرد بوسط البلد، وبالمحاولات المستميتة من قبل الجماعة المحظورة فى خطواتها البائسة لإجهاض الحملة الشعبية، بعد أن لاقت قبولا في ربوع مصر، وأكد أن الإرادة الشعبية لجموع المصريين هي رحيل هذه الجماعة عن حكم البلاد.

وأشار إلى أن هذة الخطوة الإجرامية من قبل ميليشيات الجماعة لن ترهب القوى المدنية من الاستمرار في حملتها الشعبية لسحب الثقة من مندوب الجماعة داخل مكتب الارشاد، وأنها ستزيدنا إصرارا وتصميما في المضى قدما نحو هدفنا الرئيسى وهو إسقاط الحكم الإخواني الفاشي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث