%42 من الأردنيات غير سعيدات

%42 من الأردنيات غير سعيدات
المصدر: عمان- (خاص) من تهاني روحي

نشرت جمعية معهد النساء الأردني “تضامن” تقريرا يشير إلى أن 42% من النساء الأردنيات لا يشعرن بالسعادة، مقابل 58% منهن يشعرن بالسعادة في حياتهن.

ويقول التقرير إن سبب تعاسة المرأة الأردنية لا يرتبط بالأمور المادية، وإنما بالتصحر والجفاف العاطفي اللذين تعاني منهما في المجتمع الذكوري الذي لا يقر بحقوق المرأة، تبعا للتقاليد والثقافات التي ما تزال تهضم حق المرأة، فالمرأة الأردنية مهملة من الناحية الإنسانية والانفعالية، وهو أمر يسبب لها القلق والتوتر، ما يؤدي لظهور العديد من الأمراض، كالضغط، والسكري، والقولون وآلام المعدة.

وبينت إحدى المشاركات في التقرير أن أهم ما يعكر صفو حياة المرأة هو النظرة الذكورية الضيقة في المجتمع حتى في أبسط الأمور.

كما بينت مشاركة أخرى أن أهم أسباب سعادة المرأة هو الاستقرار العاطفي و النفسي والتصالح مع الذات وراحة البال، موضحة أن السعادة لا ترتبط بالوضع المادي الذي تعيشه المرأة.

وفي حديث هاتفي مع إرم، بينت الناشطة والمحامية انعام العشا أن الرضا عن النفس والاطمئنان والأمانة والوظيفة والاستقرار المالي والحياة العائلية المستقرة من الأسباب المهمة في تحقيق سعادة المرأة الأردنية.

وأكدت انعام أن العديد من النساء الأردنيات يفتقدن إلى الشعور بالاستقلالية المالية، وإلى الزوج الذي يقدرهن ويحترمهن، وإلى الحياة العائلية المستقرة التي تشعرهن بالطمأنينة والأمان.

وأضافت أن بعض العادات والتقاليد لا تسمح للمرأة بالعمل في المجالات كافة، الأمر الذي يؤثر على وضعها المالي، ويجعلها الأكثر فقرا وحاجة، والأقل مستوى، مقارنة بالرجل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث