بيتر ناداس يحوز على جائزة فورت للآداب

بيتر ناداس يحوز على جائزة فورت للآداب
المصدر: إرم- (خاص) من سامر مختار

اختارت لجنة تحكيم جائزة فورت للآداب الأوربية، الكاتب المجري بيتر ناداس ليفوز بهذه الجائزة وقيمتها 25 ألف يورو. وهي جائزة تمنح كل عامين تكريما “للأعمال الأدبية التي تبرز التنوع الثقافي لأوروبا”.

و قالت لجنة التحكيم :”إن ناداس (71 عاما) يعتبر أحد أكبر الكتاب في أوروبا، حيث كشف النقاب بصورة متواصلة عن الوحشية التي يمارسها كل من البشر والحكام”.

كان بيتر ناداس صحفيا منعت له كتب كثيرة من النشر، من بينها روايته الأولى “نهاية رواية عائلية”، والتي كتبها عام 1979.

ولد ناداس من أب وأم شيوعيين مناهضين للنازية، انتحر والده بينما كان “بيتر” في السادسة عشرة من عمره، إثر اتهامات بسرقة الحكومة وصفقات اختلاس من خلال منصبه الوزاري بالحكومة المجرية، وبعد انتحاره برأته المحكمة من كل التهم التي وجهت إليه.

انتحار الأب كان نقطة انطلاقة لبيتر ناداس، ليوثق جرائم إنسانية وسياسية عاشها المجتمع الأوروبي، حتى أنه ذكر في إحدى حواراته، أن انتحار والده وصم كتاباته بعدد من التيمات الرئيسية منها: المحرقة النازية و علم الوراثة و الحربان العالميتان و التاريخ الاجتماعي لسنوات الحرب الباردة.

ومن خلال إبداعاته وعمله بعدد من الصحف الأوروبية لسنوات متعددة بنظام القطعة، أخلص ناداس لتلك المشاغل الإنسانية الكبرى وعمل بمجالات الدراما والمسرح بشكل متقطع.

صدر له “كتاب الذكريات” عام 1986، وثلاثيته قصص متوازية والتي استغرق في كتابتها ثمانية عشر عاما، وعن روايته “كتاب الذكريات” وصفته الناقدة سوزان سونتاغ بأنها أعظم رواية كتبت في أوروبا بعد الحرب العالمية الثانية.

علمه مشواره الصعب في الصحافة، وتوثيقه لجرائم انسانية وسياسية كان شاهدا عليها، وعلى معاناة مرحلة عاشها المجتمع الأوروبي، أنَّ على الكتاب أن يهتموا من خلال كتاباتهم و آرائهم وأعمالهم الأدبية بالقضايا العامة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث