الأوكرانيات: لا للجنس مع الروس

الأوكرانيات: لا للجنس مع الروس
المصدر: براغ- (خاص) من الياس توما

يواجه الرجال الروس تهديدا من نوع آخر، بعيدا عن إمكانية فرض العقوبات الاقتصادية وتجميد الأرصدة وحظر السفر، ويتمثل هذا التهديد في بدء الأوكرانيات بحملة على مواقع التواصل الاجتماعي لمقاطعة الرجال الروس جنسيا بسبب ضم الروس للقرم.

الأوكرانيات نشرن دعوة تحت عنوان “لا تقدمي نفسك للروسي” إضافة إلى حمل قمصان مكتوب عليها هذه العبارة مع رسم توضيحي بإيحاء جنسي.

وبالترافق مع هذه الدعوة للنساء الأوكرانيات يحاولن أيضا إقناع النساء الروسيات بإعلان الإضراب الجنسي قائلات “إن شبابنا ورجالنا لا يزالون في بيوتهم أما شبابكم فقد أرسلوا للحرب”.

ويقول البعض إن فكرة المقاطعة الجنسية للروس لم تنشا من الوسط النسائي وإنما من تجمع للرجال مشهور بالنكات والنوادر الجنسية من أحط الأنواع.

يذكر أن فكرة المقاطعة الجنسية للرجال ليست جديدة بل تعود إلى 2500 عام على الأقل وفق العمل الكوميدي للدراماتيكي اليوناني اريستوفان المسمى ليسيسترانا، إذ إن أبطال هذا العمل نساء قررن رفض تقديم الجنس للرجال إذا ما استمروا في الحرب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث