برهامي سيطالب مرسي بالاستقالة

"برهامي": سنطالب مرسي بالاستقالة لو خرج الملايين في 30 يونيو

برهامي سيطالب مرسي بالاستقالة

إرم – (خاص) سعيد المصري

وصف نائب رئيس الدعوة السلفية “ياسر برهامي”، في تصريحات له حملة تمرد التي تدعو لجمع توقيعات لسحب الثقة من الرئيس مرسي بـ “غير الدستورية” مؤكداً أن حرية الرأي مكفولة للجميع، ولكن الدستور الذي وافق عليه الشعب بأغلبية لا يعطي الحق في إسقاط الرئيس قبل انتهاء مدته القانونية.

 

وقال برهامي: “إن تركة الرئيس مرسي صعبة، ويتمسك بحكومة غير قادرة عل حل المشاكل، وكلمة مبارك أن من حق مرسي الحصول علي فرصة أكبر صحيحة، إذا ثبتت صحة الكلام المنسوب لمبارك، وينبغي على كل القوى الدفع في إجراء الانتخابات البرلمانية، لأن ذلك يحدث توازناً بين القوى السياسية، والعودة لمربع الصفر يهدد كيان مصر”.

 

وبحسب برهامي، فإن مصر مستهدفة من الداخل والخارج ولعل الشيعة أخطر أعداء مصر، حيث تسعى إلى تشيع مصر ونشر التشيع فى مصر، والقضاء على الوجود السلفي الذى يقف ضد مشروعهم الشيعي، حيث يعتقدون أن مهديهم المنتظر لن يظهر إلا بتشيع مصر وسقوط أكبر دولة سنية فى أيديهم حتى يسقط العالم الإسلامي السني فى أيديهم .

 

وأشار إلى أن “الشيعة قاموا بمساعدة أعداء الإسلام على مر التاريخ حيث قتل مليون مسلم سني على أيديهم فى العراق”، مؤكداً أن الشريعة الإسلامية أعطت وقدمت للإنسانية أكثر بكثير مما قدمته القوانين ومواثيق حقوق الإنسان، وأكد برهامي شروطه للظهور مع “باسم يوسف” أن يكون الحوار جادًا وأن “سخرية باسم يوسف مني سامحته عليها”.

 

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث