محمد عبده يصور 4 كليبات من ألبومه الجديد

محمد عبده يصور 4 كليبات من ألبومه الجديد

محمد عبده يصور 4 كليبات من ألبومه الجديد

القاهرة- (خاص)

انتهى فنان العرب محمد عبده منذ أيام قليلة من تصوير أربع أغنيات دفعة واحدة من ألبومه الجديد (بعلن عليها الحب) مع المخرج الكويتي الشاب يعقوب يوسف المهنا، والذي إختار مناطق ومواقع متعددة في الإمارات ليترجم السيناريوهات الأربعة المختلفة التي وضعها للأغنيات الأربعة، والتي أعجبت فنان العرب الذي أحسن في أداء دوره أثناء تجسيده للشخصية التي يمثلها في كل أغنية، والتي سيظهر فيها بأشكال جديدة تليق بمكانته الكبيرة بين الجمهور الخليجي والعربي. 

 

وقد أعرب يعقوب المهنا عن سعادته بهذه الأغنيات الأربعة التي اعتبرها إنجاز كبير بالنسبة له، خاصة وأن اسمه سيرتبط بفنان كبير بحجم محمد عبده، قائلاً: ” لا أنكر أنني سعيد بهذه التجربة الغنية مع فنان العرب، الذي أثبت خلال التصوير حرصه التام واهتمامه الكبير بأدق التفاصيل، مظهراً أخلاقاً ومهنية عالية في التعامل مع الجميع، وخاصة في أدائه أمام الكاميرة.

 

وأضاف المخرج الشاب: “محمد عبده إنسان رائع بفنه وبأخلاقة وكل شيء، ولقد عكس روحه المرحة على أجواء التصوير، وخلق جو من البهجة والمتعة، وسيظهر ذلك أمام أعين المشاهد الذي سيفاجأة أثناء مشاهدة الأعمال بأدائه المحترف أمام الكاميرة”.

 

وأكد المخرج الكويتي أنه بدأ عملية المونتاج للأغنيات الأربعة، وأنجز جزء كبيرا من أول الأغنيات التي ستعرض على الفضائيات، وهي أغنية (بعلن عليها الحب)، والتي صورها بسيناريو بين زمنين مختلفين يتنقل خلالها بين أيام السبعينات من القرن الماضي، وبين هذه الأيام العصرية.

 

وأوضح يعقوب المهنا أنه بعد انتهائه من تصوير أغنية (بعلن عليها الحب) من كلمات الشاعر الراحل فائق عبد الجليل، قام بتصوير أغنيات (حس طار) من كلمات الشاعر مبارك الحديبي، وأغنية (نجم عالي) من كلمات الشاعر أحمد علوي، وأخيراً أغنية (وحدة بوحدة) من كلمات الشاعر خالد المريخي، وجميعها من ألحان الملحن السعودي (طلال)، الذي قام بتلحين جميع أغنيات الألبوم.

 

وأشار المهنا أن المسؤولين في شركة روتانا أكدوا اهتمامهم بالأعمال المصورة عن طريق متابعة وإهتمام مديرها سالم الهندي بنفسه، والذي لم يخفي (المهنا) احترامه وتقديره له، على تواصله ومتابعته المستمر أثناء عملية التصوير، وإهتمامه الذي يدل على إحترافيته في العمل.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات:desk (at) eremnews.com
تاريخ النشر
تاريخ التحديث